• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

المشروع يمتد على مساحة مليوني قدم مربعة ويضم فندقاً من فئة 4 نجوم

إسنــاد تصميــم «تـلال مـول» لـ «أركـاديـس»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 21 يوليو 2016

الشارقة (الاتحاد)

كلفت «تلال مول» شركة «أركاديس» مؤخراً للمباشرة في تصميم مشروع تلال مول الواقع ضمن مشروع مدينة تلال على شارع الإمارات الأول والأكبر من نوعه في إمارة الشارقة.

تم توقيع الاتفاقية، بحضور سمو الشيخ أحمد بن سلطان القاسمي نائب حاكم الشارقة رئيس مجلس إدارة المتحدة للاستثمار، والشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجلس إدارة تلال العقارية، وخليفة الشيباني مدير عام تلال العقارية بالإضافة إلى ممثلين عن شركة اسكان للتطوير العقاري، مروان الزعيم وباسل الزعيم وعدد من المهندسين ممثلي شركة أركاديس.

وبموجب الاتفاقية، تم تعيين شركة أركاديس للقيام بالأعمال الاستشارية لمشروع تلال مول الذي يمتد على مساحة مليوني قدم مربعة، ويضم العديد من المرافق الحيوية المهمة أبرزها، فندق من فئة 4 نجوم، وهايبرماركت وركن الأزياء والماركات العالمية، بالإضافة إلى منطقة الألعاب والترفية وسينما متعددة الشاشات وتلال بوليفارد الذي يضم مجموعة مختارة من المطاعم.

وقال الشيخ سلطان بن أحمد القاسمي رئيس مجلس إدارة شركة تلال العقارية، إن مركز التسوق «تلال مول» يتوقع له أن يكون واحداً من أهم وجهات التسوق في دولة الإمارات العربية المتحدة، والأكبر من نوعه في إمارة الشارقة، مشيراً إلى موقعه الاستراتيجي على شارع الإمارات الذي يصله مباشرة بإحدى أهم الطرق السريعة وبالمناطق المجاورة لمدينة تلال.

وأكد حرص شركة تلال العقارية، على رفد مدينتها النموذجية الأولى من نوعها في إمارة الشارقة بكافة المرافق الحيوية المتميزة، وفق أفضل المعايير العالمية بما يتيح لسكان ومستثمري المدينة كافة الخدمات التي توفر لهم أسلوب حياة شامل.

من جانبه، أكد خليفة الشيباني مدير عام شركة تلال العقارية أن مشروع «تلال مول» يعد وجهة سياحية وتجربة تسوق جديدة في إمارة الشارقة، ويأتي هذا المشروع ليلبي حاجة المناطق المجاورة بوجود مركز تجاري متعدد المرافق وفق أعلى المعايير.

وتعد «مدينة تلال» التي تحظى باهتمام متزايد من قبل مختلف الجهات، وهي أول مدينة نموذجية تتميز بموقعها الاستراتيجي على شارع الإمارات وبسهولة الوصول منها إلى كافة الإمارات المجاورة.

يذكر أن مشروع «مدينة تلال»، البالغة قيمته 2.4 مليار درهم، صمم ليكون الأول من نوعه كمدينة نموذجية معتمدة التصاميم، ويضم المشروع 1855 قطعة أرض، إلى جانب الحدائق والمرافق التعليمية والمنشآت المجتمعية. ويوفر المشروع الفرصة أمام المقيمين في دولة الإمارات العربية المتحدة ومواطني دول مجلس التعاون الخليجي، حق التملك والانتفاع بالأراضي المشتراة لغرض إنشاء وتطوير عقارات سكنية وتجارية متعددة الاستخدامات لأول مرة في الشارقة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا