• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م

40 مليار درهم حجم الإنفاق على الصحة العام الحالي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 يناير 2015

أبوظبي أبوظبي

أبوظبي (وام)

تؤكد وزارة الصحة أن قطاع السياحة العلاجية في الإمارات ينمو بنسبة 15 بالمائة سنويا، متوقعة أن يصل حجم الإنفاق على القطاع الصحي في الدولة إلى أكثر من 40 مليار درهم خلال عام 2015 فيما يتوقع أن يصل عدد السياح في الإمارات خلال العام نفسه إلى أكثر من 14 مليون سائح.

ويؤكد تقرير دولي أن دولة الإمارات تعد من بين أكبر 14 سوقا للسياحة العلاجية بالعالم، والتي تشمل الإمارات وتايلاند وسنغافورة وماليزيا والمكسيك والبرازيل وتايوان وتركيا وكوريا الجنوبية وكوستاريكا وبولندا والهند والفلبين وإندونيسيا.

ويشير التقرير الذي تم استعراضه خلال المعرض والمؤتمر الدولي للسياحة العلاجية بدبي العام الماضي إلى أن قيمة سوق السياحة العلاجية العالمية في أكبر 14 دولة في هذا المجال بلغت10,5 مليار دولار في عام 2012، ومن المتوقع أن ترتفع قيمة السوق إلى أكثر من 32,5 مليار دولار في عام 2019 بنسبة نمو سنوي تقدر ب 17,9% بين عام 2013 إلى عام 2019.

ويرى التقرير أنه مع ارتفاع تكاليف الرعاية الصحية والعلاجية، خصوصا في النواحي التي لا يغطيها التأمين الصحي، مثل مشاكل الخصوبة والجراحات التجميلية، فإن السياحة العلاجية يتوقع لها النمو والازدهار.

وتقدر التكلفة العلاجية في الإمارات بنحو50% من قيمة العلاج في الدول الأخرى، مثل أميركا وبريطانيا، ويظل الاهتمام بالسياحة العلاجية من القضايا الهامة التى تحظى باهتمام جميع الدول لما تقدمه من خدمات ضرورية للمواطن العربي، وأيضا لما توفره من مصادر إضافية تزيد من الدخل القومى لهذه الدول، حيث تسعى دولة الإمارات لتصدر هذا القطاع ليصل حجم الإنفاق على القطاع إلى 40 مليار درهم في عام 2015.

وأصبحت دولة الإمارات اليوم تمتلك جميع المقومات الأساسية للسياحة العلاجية، بما في ذلك الكفاءات البشرية والتقنيات الحديثة التي تضاهي بكفاءتها وجودتها المراكز الصحية العالمية، وتعد من أهم مقومات النجاح لجذب السياحة العلاجية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا