• الجمعة 03 ربيع الأول 1438هـ - 02 ديسمبر 2016م

المنافسة في «مونديال الأندية» بين «الحلم» و«الكابوس» (3)

الاستقرار الفني مطلب ضروري قبل موسم من البطولة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 03 أبريل 2015

معتز الشامي (دبي)

لا يزال أمام أنديتنا موسم واحد، وهو الموسم القادم، ليكون بروفة أخيرة قبل، الدخول إلى الموسم المؤهل مباشرة، للمشاركة في أول نسخة من مونديال الأندية، التي تقام في أوائل ديسمبر 2017، وأصبح العمل على تحضير وتجهيز بطل دوري الموسم بعد المقبل، والذي يشارك مباشرة في المونديال ممثلاً عن كرة الإمارات، أحد أهم المطالب التي تحرك من أجلها اتحاد الكرة، معلناً عبر «الاتحاد» إعداد مشروع متكامل، وتشكيل لجنة تهتم بالتنسيق والتشاور مع الأندية، من أجل توفير الاستعداد الأفضل للمشاركة في المحفل العالمي.

وتطرح «الاتحاد» الآراء التي استطلعتها للتعامل مع خبر فوز الإمارات باستضافة نسختي مونديال الأندية 2017 و2018، بما يتعدى مجرد الدفع بفريق يمثلنا في البطولة، ثم يتحول إلى حصالة لباقي الفرق، ويكون الأضعف بين أبطال قارات العالم، خاصة أن المغرب أثبتت أن الفريق المنظم بإمكانه السير بعيداً في البطولة والوصول إلى النهائي، كما فعل الرجاء المغربي في النسخة قبل الماضية، عندما خسر أمام بايرن ميونيخ بطل أوروبا.

وذهبت الآراء إلى ضرورة أن تكون بطولتي المونديال على أرض الإمارات بروفة رسمية وحقيقية قبل استضافة وتنظيم كأس آسيا 2019، بحيث يتحقق إبهار العالم، كما تعودنا عند تنظيم أي حدث أو فاعلية رياضية أو غيرها على أرض الدولة، وذلك بهدف تأهيل كوادر أكبر للمشاركة في تنظيم واستضافة كأس آسيا 2019.

واقترحت بعض الآراء الأخرى ، تخصيص مبالغ مالية إضافية لبطل دوري النسخة بعد القادمة، للإنفاق على خطط التحضير والإعداد للبطولة العالمية، سواء عن طريق لجنة دوري المحترفين، أو اتحاد الكرة، أو حتى اللجنة المحلية المنظمة للحدث، بينما لم يخل الأمر من شكاوى أولية من عدم ثبات «الروزنامة»، تبعها مطالبات للجنة دوري المحترفين، بضرورة الإعلان رسمياً عن التعاون مع ممثل كرة الإمارات في المونديال، بإتاحة فرصة أفضل أمامه للتحضير.

وشددت معظم المطالب على ضرورة أن يكون شعار أنديتنا المتنافسة على القاب الدوري، هو الاستقرار الفني، خاصة بين المدربين وفي صفوف الفريق الأول بين اللاعبين المواطنين والأجانب، خاصة أن تجارب الأهلي والوحدة في نسختي عام 2009 لم يكتب لها النجاح بسبب كثرة تغيير المدربين واللاعبين قبل انطلاق البطولة. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا