• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«طيران الإمارات» تفتتح دكان هدايا و «سميوليتر» لطائرةA380‮ ‬ في‮ ‬«مول‮ ‬دبي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 15 أبريل 2014

افتتح سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لـ«طيران الإمارات» والمجموعة، في «مول دبي» أمس دكان الهدايا الخاص بـ «طيران الإمارات» ومنشأة «تجربة طائرة الإمارات ‏A380»‬،‮ ‬وهي‮ ‬أول‮ ‬جهاز‮ ‬طيران‮ ‬تشبيهي‮ «‬سميوليتر» ‬لطائرة‮ ‬الإيرباص‮ ‬A380‮ ‬ يتاح‮ ‬للجمهور‮ ‬على‮ ‬مستوى‮ ‬منطقة‮ ‬الشرق‮ ‬الأوسط.‮

‬وبحسب بيان صحفي أمس، تعد‮ ‬المنشأة‮ ‬الثانية‮ ‬من‮ ‬نوعها‮ ‬لطيران‮ ‬الإمارات،‮ ‬حيث‮ ‬كانت‮ ‬قد‮ ‬أطلقت‮ «‬تجربة‮ ‬طائرة‮ ‬الإمارات‮» ‬A380‮ ‬في‮ ‬لندن‮ ‬العام‮ ‬الماضي.‮ ‬حضر‮ ‬الافتتاح‮ ‬أحمد‮ ‬ثاني‮ ‬المطروشي‮ ‬العضو‮ ‬المنتدب‮ ‬لشركة‮ ‬إعمار‮ ‬العقارية‮ ‬وعدد‮ ‬من‮ ‬مسؤولي‮ «‬إعمار»‮ ‬و«طيران‮ ‬الإمارات».

وتتيح منشأة «تجربة طائرة الإمارات ‏A380‮‬»،‮ ‬المقامة‮ ‬في‮ ‬منطقة‮ «‬ذا‮ ‬فيليج‮» ‬داخل‮ ‬«مول‮ ‬دبي»،‮ ‬لرواد‮ ‬أكبر‮ ‬مركز‮ ‬تسوق‮ ‬في‮ ‬العالم‮ ‬الجلوس‮ ‬في‮ ‬بيئة‮ ‬مماثلة‮ ‬لقمرة‮ ‬قيادة‮ ‬أكبر‮ ‬وأحدث‮ ‬طائرة‮ ‬ركاب‮ ‬في‮ ‬عالم‮ ‬اليوم، ‮ ‬والاستمتاع‮ ‬بتجربة‮ ‬الإقلاع‮ ‬بالطائرة‮ ‬والهبوط‮ ‬بها‮ ‬في‮ ‬واحد‮ ‬من‮ ‬12‮ ‬مطاراً‮ ‬عالمياً‮ ‬وفي‮ ‬ظروف‮ ‬جوية‮ ‬متباينة.‮ ‬كما‮ ‬سيتاح‮ ‬لزوار‮ ‬تجربة‮ ‬طائرة‮ ‬الإمارات‮ ‬في‮ ‬«مول‮ ‬دبي»‮ ‬تسجيل‮ ‬نقاط‮ ‬لتقييم‮ ‬أدائهم‮ ‬في‮ ‬التحليق‮ ‬والهبوط‮ ‬افتراضياً‮ ‬بطائرة‮ ‬«الإيرباص‮» ‬A380‮ ‬والتنافس‮ ‬مع‮ ‬زملائهم‮ ‬وأقربائهم.

وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم: «طيران الإمارات» أكبر مشغّل لطائرات الإيرباصA380‮ ‬ في‮ ‬العالم،‮ ‬حيث‮ ‬يضم‮ ‬أسطولنا‮ ‬الآن‮ ‬47‮ ‬طائرة‮ ‬من‮ ‬هذا‮ ‬الطراز‮ ‬العملاق‮ ‬الذي‮ ‬يحظى‮ ‬بإعجاب‮ ‬عملائنا‮ ‬في‮ ‬كل‮ ‬مكان.‮ ‬ويسرنا‮ ‬أن‮ ‬نوفر‮ ‬لمحبي‮ ‬الطيران‮ ‬في‮ ‬دبي‮ ‬والمنطقة‮ ‬منشأة‮ ‬فريدة‮ ‬تتيح‮ ‬لهم‮ ‬التحليق‮ ‬افتراضياً‮ ‬بهذا‮ ‬النوع‮ ‬من‮ ‬الطائرات،‮ ‬ونحن‮ ‬على‮ ‬ثقة‮ ‬من‮ ‬أنها‮ ‬سوف‮ ‬تلقى‮ ‬إقبالاً‮ ‬كبيراً‮ ‬من‮ ‬رواد‮ ‬«دبي‮ ‬مول»،‮ ‬تماماً‮ ‬مثل‮ ‬شبيهتها‮ ‬تجربة‮ ‬«طائرة‮ ‬الإمارات‮ ‬A380‮ ‬في‮ ‬لندن‮»‬. وأضاف سموه «أردنا من خلال إنشاء دكان الهدايا وتجربة «طيران الإماراتA380‮ ‬» في‮ ‬«مول‮ ‬دبي»‮ ‬أن‮ ‬نستمر‮ ‬في‮ ‬التواصل‮ ‬مع‮ ‬عملائنا‮ ‬على‮ ‬نطاق‮ ‬أوسع‮ ‬في‮ ‬بيئة‮ ‬راقية،‮ ‬وأن‮ ‬نتيح‮ ‬لهم‮ ‬الاطلاع‮ ‬على‮ ‬جانب‮ ‬من‮ ‬علامتنا‮ ‬التجارية،‮ ‬بغض‮ ‬النظر‮ ‬عن‮ ‬موعد‮ ‬رحلتهم‮ ‬المقبلة‮ ‬معنا‮‬. وسوف يتاح لضيوف «تجربة طائرة الإمارات ‏A380‮ ‬» في‮ ‬«مول‮ ‬دبي»‮ ‬الفرصة‮ ‬للتحليق‮ ‬في‮ ‬أجواء‮ ‬باريس‮ ‬والاستمتاع‮ ‬برؤية‮ ‬معالمها‮ ‬البارزة‮ ‬من‮ ‬الأعلى،‮ ‬أو‮ ‬فوق‮ ‬قنوات‮ ‬أمستردام، أو‮ ‬في‮ ‬أفق‮ ‬هونج‮ ‬كونج‮ ‬فوق‮ ‬ناطحات‮ ‬السحاب‮ ‬الشهيرة، وذلك‮ ‬عبر‮ ‬شاشات‮ ‬عالية‮ ‬الوضوح.

وفي جوار «تجربة طائرة الإمارات ‏A380‮‬»،‮ ‬أنشأت‮ ‬الناقلة‮ ‬دكان‮ ‬هدايا‮ ‬«طيران‮ ‬الإمارات»،‮ ‬الذي‮ ‬يعرض‮ ‬مجموعة‮ ‬كاملة‮ ‬من‮ ‬المنتجات‮ ‬التي‮ ‬تحمل‮ ‬علامتها‮ ‬التجارية،‮ ‬بدءاً‮ ‬من‮ ‬النماذج‮ ‬الصغيرة‮ ‬لطائرات‮ ‬الأسطول‮ ‬والقمصان‮ ‬الخفيفة‮ ‬ومستلزمات‮ ‬السفر، ‬وقمصان‮ ‬أندية‮ ‬كرة‮ ‬القدم‮ ‬التي‮ ‬ترعاها.‮ ‬والمتجر‮ ‬هو‮ ‬العاشر‮ ‬من‮ ‬نوعه‮ ‬في‮ ‬المنطقة‮ ‬والأول‮ ‬في‮ «‬مول‮ ‬دبي».

وكانت «طيران الإمارات» قد افتتحت أول دكان للهدايا في عام 1996، وقد بدأت الفكرة من الهدايا الصغيرة التي تحمل شعار الناقلة، ثم تطورت لتشمل مجموعة أوسع من التذكارات والمنتجات ذات الاستخدامات المتعددة، سواء لمجرد الاقتناء أو الارتداء أو العرض، وأصبحت تحظى بإقبال واسع من عملاء «طيران الإمارات» حول العالم. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا