• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

الخارجية التونسية تندد بتصريحات للمرزوقي تجاه الإمارات

قرقاش: موقف الإمارات كان ويبقى لمصلحة استقرار المنطقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 24 يناير 2016

ساسي جبيل، الاتحاد (أبوظبي، تونس)

ندد معالي أنور قرقاش وزير الدولة للشؤون الخارجية بتصريحات وردت على لسان الرئيس التونسي السابق محمد منصف المرزوقي تعرض فيها للإمارات.

وقال معاليه في تغريدات على «تويتر» أمس: «المرزوقي في هجومه على الإمارات لا يخرج عن سياق أدائه السياسي بكل خفته وعدم اتزانه، صوت من الماضي يبرر إخفاقه، ونبرة عالية تحاول أن تغطي الفشل». وأضاف معالي الوزير: «موقف الإمارات كان ويبقى، لمصلحة استقرار المنطقة وتماسكها، ولعل المرزوقي يكون منصفاً في تقييمه للتفتت والتطرف والإرهاب الذي يجتاح المنطقة».

وتابع معاليه قائلا: «ولعل معظم الأصوات التي تستقصد الإمارات هي من يحمل مشروعاً متطرفاً وطائفياً للمنطقة، والمرزوقي كان مطية لبعضهم.. الإمارات موقفها مشرف شاء أم أبى».

إلى ذلك أصدرت وزارة الخارجية التونسية بياناً شجبت فيه هذه التصريحات الإعلامية غير المسؤولة للرئيس التونسي السابق محمد منصف المرزوقي، ونددت بما أتاه في حق دولة الإمارات العربية المتحدة، وجاء في البيان: «على إثر التصريحات الصحفية الأخيرة للرئيس السابق محمد المنصف المرزوقي الذي عمد إلى إقحام دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة في ما يحدث من أوضاع في المنطقة العربية، فإن وزارة الشؤون الخارجية، التي تحرص على تعزيز علاقات تونس مع كل الدول العربية الشقيقة، تشجب بشدة هذه التصريحات التي من شأنها تعكير أواصر الأخوة العميقة بين تونس والإمارات وتوتير العلاقات المتميزة بين البلدين الشقيقين».

وأضاف البيان أن الوزارة تستنكر هذه التصريحات غير المسؤولة وكل ما من شأنه أن يقحم تونس في سياسة المحاور، فإنها تشيد بحرص دولة الإمارات حكومة وشعباً على مساندة تونس ودعمها على جميع المستويات، مجددة عزم بلادنا على إعطاء دفع جديد للعلاقات الأخوية المتميزة التي تربطها بدولة الإمارات العربية المتحدة والعمل على تطويرها وتعزيزها لما فيه خير ومصلحة الشعبين الشقيقين.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا