• الأحد 28 ربيع الأول 1439هـ - 17 ديسمبر 2017م

بدء محاكمة "الأرملة السوداء"

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 15 أبريل 2014

ا ف ب

نفت مانويلا غونزاليس 53 عاما الملقبة بالأرملة السوداء، أن تكون قد قتلت زوجها الذي عثر عليه في نهاية العام 2008 جثة متفحمة في المقعد الخلفي لسيارته، وذلك في اليوم الاول من محاكمتها المنعقدة في غرونوبل (وسط شرق فرنسا).

وقالت المتهمة بنبرة هادئة "أنفي هذه الأفعال وأكرر أني بريئة من الأفعال التي تنسب إلي وأنا هنا لأبرهن ذلك".

وقد ارتدت هذه المدربة السابقة في مدرسة لتعليم القيادة المحتجزة منذ العام 2010، قميصا أبيض ووشاحا زهري اللون ووضعت نظارات حمراء.

وتمثل أمام المحكمة بتهمة قتل زوجها، في ظروف تذكر بظروف وفاة ازواجها واصدقائها الاربعة السابقين.

وكان دانيال كانو (58 عاما) الزوج الاخير لمانويلا غونزاليس، قد وجد في آخر العام 2008 جثة متفحمة في المقعد الخلفي لسيارته، قرب منزله في ايزير، في الشرق الفرنسي.

وتوصلت التحقيقات حينها الى ان الحريق وقع عمدا، وتبين لدى تشريح الجثة انه تناول ثلاثة انواع من المنومات.

واكتشف المححقون ان الزوجة كانت اقترضت مبلغ 165 الف يورو مقابل رهن البيت، وانها سددت الاقساط مستفيدة من بوليصة التأمين على حياة زوجها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا