• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

اتهام خادم باستخدام مطرقة لسرقة مليون درهم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 14 أبريل 2014

أرجأت محكمة الجنايات بدبي 3 قضايا تزوير عقود إيجار صباح أمس، فيما مثل أمامها خادم من الجنسية البنجالية أمام محكمة الجنايات بدبي، وقالت النيابة العامة أنه استخدم مطرقة بسرقة مليون درهم من أحد المحال التجارية بدبي، كما مثلت سيدتان من الجنسية الفلبينية بتهمة إدارة محل للعب القمار.

وأظهرت مداولات جلسة المحكمة صباح أمس أن الخادم المتهم تمكن في يناير الماضي مع عدد من المتهمين الهاربين من التسلل ليلاً من الباب الخلفي لمحل تجاري في السوق الصيني، وتمكنوا جميعهم من فتح الخزنة الحديدية الموجودة في داخله باستخدام مطرقة كانت بمعيتهم، واستولوا على ما بداخلها من مبالغ نقدية ومستندات.

وبينت النيابة العامة أن المتهمين تمكنوا من سرقة 700 ألف درهم و50 ألف دولار وحجر كريم بقيمة 100 ألف يوان صيني وأوراق ومستندات وفواتير خاصة، مشيرة إلى أن المتهمين خططوا لعملية السرقة.

وأفاد وكيل شرطة بأن تحريات المحققين قادت إلى إلقاء القبض على الخادم، مشيراً إلى أن خلافاً كان نشب بين المتهم والمجني عليه قبل الواقعة بيوم على الراتب.

وفي القضية الأخرى، اتهمت النيابة العامة سيدتين من الجنسية الفلبينية بإدارة محل للعب القمار و7 متهمين آخرين بلعب القمار، مبينة أن معلومات وصلت لتحريات دبي عن تنظيم السيدتين لعب القمار في شقتهما، وتم منح رجال الشرطة إذناً بمداهمة الشقة وضبط من فيها.

وتابعت أن رجال الشرطة وجدوا السيدتين المتهمتين متلبستان تلعبان القمار، مشيرة إلى أن السديتين المتهمتين كانتا تقترضان مبالغ مالية من الراغبين في لعب القمار.

وأحالت النيابة العامة أمس إلى محكمة الجنايات 3 قضايا تزوير عقود إيجار منفصلة، اتهمت في الأولى مدير من الجنسية الهندية بأنه زور شهادة تسجيل بيانات عقد إيجار منسوب صدورها إلى مؤسسة التنظيم العقاري التابعة لدائرة الأراضي والأملاك، وفي الثانية اتهمت أربعة أشخاص من جنسيات آسيوية أفادت بأنهم عمدوا إلى تزوير عقد إيجار مسكن ليتمكنوا من استخراج تأشيرات إقامة لامرأة وطفلتها، في حين اتهمت في القضية الثالثة مدير مبيعات عربي بارتكاب ذات الجريمة.

(دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض