• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

«كهرباء دبي» ترعى القمّة العالمية لطاقة المستقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 11 يناير 2015

دبي (الاتحاد)

أعلنت هيئة كهرباء ومياه دبي عن تقديم رعايتها البلاتينية للقمة العالمية لطاقة المستقبل 2015، التي تعقد في العاصمة أبوظبي في الفترة ما بين 19 إلى 22 يناير 2015 في مركز أبوظبي الوطني للمعارض.

وتركز القمة العالمية لطاقة المستقبل 2015 على استكشاف فرص الاستثمار المتنامية في قطاع الطاقة النظيفة في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا التي تعد من الأسواق الواعدة للطاقة المتجددة في العالم.

وقال سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: «يسعدنا تقديم الدعم والرعاية للقمّة العالمية لطاقة المستقبل 2015، إيماناً منا بأهميتها كمنصة تساهم في تعزيز المعرفة والبحث والتطوير المؤسسي والالتقاء بخبراء الطاقة المتجددة والنظيفة وتبادل الخبرات والتجارب معهم والتعرف إلى أحدث التقنيات والممارسات بهدف بلورة حلول مبتكرة في مجال الطاقة تسهم في بناء مستقبل مستدام للجميع وتوحيد الجهود للتصدي للتحديات الراهنة التي تواجه هذا القطاع، وإيجاد فرص تجارية جديدة في قطاعي الطاقة المتجددة والنظيفة».

وأضاف «يسعدنا أن نشارك تجربتنا وخبراتنا في مجال الطاقة المتجددة والنظيفة، واستعراض مشاريع الطاقة المتجددة التي ننفذها في دبي مثل مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، وغير ذلك من مبادرات».

وتابع «نعمل في هيئة كهرباء ومياه دبي في إطار توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي - رعاه الله، والتي تهدف إلى تعزيز التنمية المستدامة في البلاد من خلال مبادرة سموه «اقتصاد اخضر لتنمية مستدامة»، التي تهدف إلى دعم التنمية المستدامة والاقتصاد الأخضر في الدولة، وكذلك في إطار تحقيق رؤية الإمارات 2021 والأجندة الوطنية التي تهدف إلى تحقيق النمو المتوازن عبر حزمة من مصادر الطاقة المستدامة».

وتشهد القمة مشاركة عدد من رؤساء الدول، والوزراء، وممثلي الحكومات والمنظمات والشركات الدولية والخبراء المتخصصين بشؤون الطاقة من نحو 170 بلداً حول العالم، إلى جانب عدد كبير من المسؤولين المحليين. وعلاوة على بحث تنمية مشاريع الطاقة المتجددة في منطقتي الشرق الأوسط وأفريقيا، تناقش القمة مجموعة واسعة من توجهات الطاقة العالمية الحديثة المتمثلة في تنامي إنتاج الغاز الصخري وتأثيره على انتشار واستخدام الطاقة المتجددة، ودور المدن في مواجهة ظاهرة تغير المناخ والمخاطر والفرص المرتبطة بتطوير وتشغيل محطات الطاقة الشمسية وطاقة الرياح بشكل تجاري، وفرص تعزيز كفاءة الطاقة، ومستقبل حلول الشبكات الذكية، وتعزيز القيمة المحققة من مشاريع الألواح الكهروضوئية والطاقة الشمسية المركزة، وتخفيف المخاطر المالية لتطوير المشاريع.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا