• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

«أجانب العميد» يعانون «النوم في العسل»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 12 يناير 2014

دبي (الاتحاد) - يبدو أن قرار إدارة النصر بالإبقاء على الرباعي الأجنبي، ليو ليما وبريت هولمان وإيدير وإبراهيما توريه قد وصل إلى اللاعبين أنفسهم، وأن ذلك ظهر تأثيره على الأداء في لقاء الوحدة، بعد الاطمئنان إلى الاستمرار مع الفريق، دون وجود أي خطر يهددهم في فترة الانتقالات الشتوية الحالية، حيث قدم الرباعي أسوأ أداء في مواجهة «العنابي»، وكانوا في حالة غريبة بدنياً وفنياً، مع قلة التركيز وقلة الدوافع في هذه الجولة، رغم أهمية المباراة وتأثيرها الكبير.

ورغم أن جماهير «العميد» تدعم فكرة الاستقرار الفني الذي تسعى له الإدارة، إلا أن عدم الرضا عن مستوى الأجانب الأربعة في لقاء الوحدة أعاد مسألة تقييم اللاعبين الأجانب، حيث طالب الكثيرون بالبحث عن محفزات لهؤلاء اللاعبين من جديد، خاصة مع ظاهرة تألق اللاعبين المهددين بالاستبعاد في الأندية الأخرى في الجولة الأخيرة خوفاً من الرحيل، وهو ما لم ينطبق على لاعبي «الأزرق» الأجانب، الذين جسدوا مبدأ «النوم في العسل».

ومن أجل ذلك تحدث مسؤولو الفريق «النصراوي» مع اللاعبين الأجانب عقب مباراة الوحدة، من أجل التحفيز قبل خوض لقاء الذيد في الكأس، وأيضاً قبل عودة الدوري، مع بعض التلميح للاعبين بضرورة بذل الجهد وتفادي «التبديل» في الانتقالات الحالية، ولو على سبيل إثارة الدوافع في المرحلة المقبلة، خاصة أن هناك قناعة كبيرة بالإبقاء على اللاعبين بين شركة الكرة والجهاز الفني.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا