• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«الداخلية» تناقش زيادة الوعي بثقافة حقوق الإنسان

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 02 أبريل 2015

أبوظبي (الاتحاد)

ناقشت لجنة حقوق الإنسان في وزارة الداخلية الجهود المبذولة من قبل القيادات العامة للشرطة، والإدارات العامة في الوزارة، في مجال حقوق الإنسان؛ من خلال المبادرات الإستراتيجية في زيادة الوعي بثقافة حقوق الإنسان، وخطط العمل للفرق الفرعية للعام الحالي 2015.وكانت اللجنة عقدت اجتماعها السابع، في قاعة الاتحاد بمقر الوزارة، برئاسة العميد أحمد محمد نخيرة، مدير إدارة حقوق الإنسان في وزارة الداخلية، وتم خلاله بحث سبل تعزيز وتفعيل جهود قيادات وزارة الداخلية في مجال حقوق الإنسان. وقدم العميد الدكتور عبد الله علي ساحوه، مدير عام الإقامة وشؤون الأجانب بالشارقة، عرضاً بعنوان «نحو سلوك مهني يعزز حقوق الإنسان ويحفظ الكرامة الإنسانية» كما تطرق إلى مقترح وثيقة إرشادات سلوكية لتعزيز حقوق الإنسان لدى منتسبي الجنسية والإقامة والمنافذ، كما استعرض نتائج استبيان مستوى ثقافة حقوق الإنسان لدى العاملين بقاعات الإقامة وشؤون الأجانب.

وأكد العميد بن نخيرة أن الاهتمام بحقوق الإنسان من أهم السمات التي تميز دولة الإمارات العربية المتحدة، لافتاً إلى جهود وزارة الداخلية في متابعة المبادرات الدولية والإقليمية والوطنية؛ لجعل قيم حقوق الإنسان ممارسة واقعية في الوزارة. وأضاف أن وزارة الداخلية أولت اهتماماً خاصاً بصيانة حريات وحقوق وكرامة أفراد المجتمع التي كفلها دستور الدولة وقوانينها، وتشريعاتها المستمدة من قيمنا وتعاليم ديننا الحنيف، لافتاً إلى حرص القيادات والإدارات الشرطية على الإجراءات كافة التي تكفل حقوق الإنسان.

وحثّ على ضرورة تكاتف الجميع، وطرح أفكار جديدة لتعزيز نشر ثقافة حقوق الإنسان وتفعيل مهام اللجنة للخروج بنتائج ترضي جميع الجهات المعنية، وتعزيز التعاون والتنسيق المشترك لرد الجميل لهذا الوطن المعطاء بالحفاظ على أمنه واستقراره.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض