• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

موسم دبي الفني يختتم بمنتدى الفنون والثقافة اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 14 أبريل 2014

تختتم «هيئة دبي للثقافة والفنون»، اليوم فعاليات موسم دبي الفني الأول عبر تنظيم «منتدى الفنون والثقافة» الذي سيناقش تطور المشهد الفني في دبي، مع التركيز بصورة رئيسة على الإمكانات الكبيرة التي تتمتع بها المدينة كمنطلق نموذجي للفنانين ومتابعي الحراك الفني والثقافي للمساهمة بدور فعال في إثراء النسيج الثقافي الغني لدبي.

ويتولى يوساكو إيمامورا، المستشار الفني لموسم دبي الفني، إدارة المنتدى الذي يقام صباح اليوم في فندق «ريتز كارلتون» بمركز دبي المالي العالمي، ويشهد حضور نخبة من الخبراء والوجوه الفنية والثقافية، في مقدمتهم جمال بن حويرب، العضو المنتدب لمؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم، وجود كيلي، المدير الفني لمركز «ساوث بنك» بلندن؛ وكريس واينرايت، العميد والمحاضر في جامعة لندن للفنون، والفنان الإماراتي مطر بن لاحج.

ويركز منتدى الفنون والثقافة على ثلاثة محاور رئيسة هي: «دبي كمدينة إبداعية- الثقافة كمحرك للنمو في المدينة»؛ «الإرث الثقافي والمشهد الفني المعاصر في دبي»؛ و«المنطلقات الإبداعية الجديدة في المدينة».

وفي بيان صحفي صادر عن الهيئة أمس قالت سمو الشيخة لطيفة بنت محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس مجلس الإدارة في هيئة دبي للثقافة والفنون: «لقد حققت دبي قفزات نوعية نجحت من خلالها في ترسيخ موقعها على مستوى المشهد الإبداعي العالمي، عبر استقطاب ألمع الخبراء والشخصيات الثقافية، واحتفائها بالأفكار المبتكرة واحتضانها للفعاليات الرائدة التي تواكب أحدث التوجهات الفنية والثقافية. ولا شك بأن موسم دبي الفني الأول قد ساهم بدور جوهري في مد جسور الحوار البنّاء وتبادل الرؤى والأفكار المبدعة، بالإضافة إلى تشجيع المشاريع الفنية المشتركة والارتقاء بالذائقة الجماهيرية تجاه الفنون».

وأضافت سموها: «نتطلع من خلال منتدى الفنون والثقافة إلى تأسيس منصة جديدة للتفاعل بين الخبراء والفنانين والمهتمين بالحراك الإبداعي في المدينة بما يضمن تعزيز المشهد الفني والثقافي في دبي، لا سيما في ضوء استعدادات الإمارة لاستضافة معرض إكسبو الدولي 2020. ويتمثل هدفنا في المحافظة على الزخم الكبير الذي حققه موسم دبي الفني على مدار السنة، لنمضي قدماً في مسيرتنا الإبداعية السبّاقة مع مجموعة أكثر تنوعاً من الفعاليات التي تستضيفها دبي، ويبدع فيها فنانوها وزوارها العالميون خلال الموسم المقبل».

يشار إلى أن موسم دبي الفني يمثل مبادرة شاملة تجمع تحت مظلتها أبرز الفعاليات الثقافية والفنية في المدينة، بما في ذلك «أسبوع الفن» و«معرض الشرق الأوسط للأفلام والقصص المصورة (كوميك كون) وأسبوع الفن الذي يحتضن بدورة ثلاث فعاليات رئيسية هي: «آرت دبي» و«أيام التصميم- دبي» و«معرض سكة الفني». كما انعقدت في إطار هذه المبادرة العديد من جلسات النقاش، وورش العمل، والمعارض، والعروض الفنية، ومشاريع الفن في المناطق العامة. (دبي - الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا