• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  02:36     وزارة الدفاع الروسية تعلن تحطم طائرة سوخوي-33 خلال هبوطها على حاملة طائرات في البحر المتوسط     

الفعاليات من 27 حتى 29 يوليو

مسابقتا «الحمضيات في المزاينة» و«التصوير الفوتوغرافي» جديد «ليوا عجمان للرطب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 19 يوليو 2016

آمنة النعيمي (عجمان)

تستعد دائرة التنمية السياحية في عجمان لإطلاق مهرجان ليوا عجمان للرطب لعام 2016 الذي تجري فعالياته من 27 وحتى 29 يوليو الجاري في مركز الإمارات للضيافة، ويتضمن نشاطات وفئات عديدة برعاية صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي، عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان.

ويتضمن المهرجان الذي أعلنت الدائرة تفاصيله صباح أمس في مؤتمر صحفي عقد في فندق فيرمونت عجمان، مسابقة الحمضيات في المزاينة، ومسابقة التصوير الفوتوغرافي واللتين تعتبران أحدث إضافة للمهرجان الذي سيمكن مئات المزارعين المحليين من عرض أفضل وأفخر أنواع الرطب.

وستتاح فرص للفوز بجوائز قيمة عديدة وجوائز نقدية بقيمة 400000 درهم إماراتي، وقد دعا منظمو المهرجان الجمهور إلى حضور الحدث ليتمكنوا من التعرف إلى ثقافة الإمارات، والاستمتاع بالفعاليات التقليدية المختلفة لمهرجان ليوا عجمان للرطب.

وقال الشيخ عبد العزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة التنمية السياحية، إن مهرجان ليوا عجمان للرطب، هو إحدى أهم جهودنا لخلق تجربة سياحية خلاقة، وجعل عجمان وجهة رئيسة لجميع الزوار، إن الحدث السنوي احتفال بالتراث الإماراتي، وفرصة لدعم أهداف حكومة عجمان التي تهدف لجعل عجمان وجهة للسياحة والاستثمار.

ودعا منظمو المهرجان الجمهور إلى حضور الحدث ليتمكنوا من التعرف إلى ثقافة الإمارات، والاستمتاع بالفعاليات التقليدية المختلفة.

كما أكد فيصل النعيمي المدير العام لدائرة التنمية السياحية بعجمان، أن مهرجان ليوا عجمان للرطب من أهم الفعاليات السياحية لإمارة عجمان، تمنح السياح والمقيمين فرصة فريدة من نوعها، وتجعل من عجمان الوجهة المفضلة للعديد من الأشخاص، وهذا ما نطمح إليه. وقال منذ عام 2011، أصبح المهرجان منبراً لإثبات أن شجرة النخيل هي رمز عراقة الماضي، نبع الإحسان للحاضر، وضمان الازدهار بالمستقبل.

وأشار عبيد المزروعي مدير مهرجان ليوا للرطب إلى أن المهرجان، يهدف إلى إضافة خبرات جديدة للمزارعين للاهتمام بأشجار النخيل، وتبادل الأفكار والخبرات، كما يتيح لنا تقديم العديد من الفرص للمقيمين والسياح، للتعرف إلى أنواع الرطب المتنوعة. والمهرجان كحدث سنوي، يمنح المزارعين المحليين مساحة للمشاركة بخبراتهم التي في المقابل توفر لنا أفضل وأفخر أنواع منتجات النخيل. وأوضح المزروعي أن العديد من المزارعين المحليين سيشاركون في المزاينة، والتي هي جزء من المهرجان الذي يتمثل من ثلاثة أيام.

ومن الإضافات المثيرة هذا العام، مسابقة التصوير، والتي يحث فيها المنظمون جميع محبي التصوير الموهوبين على المشاركة بأفضل صور النخيل والرطب بدولة الإمارات العربية المتحدة عبر «إنستجرام» لنيل فرصة الفوز بجوائز قيمة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض