• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

بلدية دبي تنجح في الرد على 35 شائعة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 19 يوليو 2016

دبي (الاتحاد)

قامت بلدية دبي من خلال مبادرتها الخاصة بدحض الشائعات «الخبر اليقين»، برد أكثر من 35 شائعة انتشرت خلال الفترة الأخيرة، عبر وسائل التواصل الاجتماعي وسببت البلبلة بين أفراد المجتمع، منذ انطلاق المبادرة في يونيو من العام الماضي.

وقال خالد علي بن زايد مساعد المدير العام لقطاع الاتصال والمجتمع، إن «مبادرة الخبر اليقين» حققت ما هو متوقع منها من نتائج جيدة للحد من انتشار الشائعات والمعلومات المغلوطة، خاصة مع انتشار وقنوات متعددة في وسائل التواصل الاجتماعي، ما يضع الجمهور في شك وريبه خاصة الشائعات المتعلقة بالأغذية، والصحة والسلامة، وقد ساهمت هذه الخدمة الحيوية والمتكاملة في تحريك المعلومات التي تصل إلى البلدية عبر عدة قنوات خاصة الـ «واتس أب» من خلال مركز الاتصال، الذين يقومون باستلام المعلومة أو الشائعات وإعلام المستفسر باستلامها، ثم يتم تحويلها إلى الجهة المختصة في البلدية لتقوم بإجراءاتها بالتواصل مع كافة المعنيين في البلدية أو مع جهات خارجية تربطنا بها اتفاقيات تعاون للتأكد من المعلومة الصحيحة في أسرع وقت، ومن ثم الرد على استفسارات المستفسرين عن الشائعة، مع نشرها عبر وسائل الإعلام المختلفة بكل مصداقية وشفافية.

حماية وسلامة الجمهور

وذكر أن هذه المبادرة جاءت نتيجة لأهمية هذا الموضوع وتحمل البلدية مسئولياتها المجتمعية على أكمل وجه، فيما يتعلق بحماية وسلامة الجمهور والمجتمع، وأيضا للحفاظ على الجانب الاقتصادي والتجارة التي تجد في دبي المكان الآمن لها، وقد نجحنا خلال الفترة الماضية في رد كافة الشائعات ومن ضمنها شائعة حرق شرائح الجبن، وشائعة الفيمتو وشائعة الشوكولاته، الأحذية المضيئة، وعطر لايفلي، وشائعة طبقة الشمع، وبودرة جونسون أند جونسون، ودودة الشاي الأخضر وشائعة البيبيسي، وشراب الشعير ومنتج التانج وشائعة الجبن السائل، وأوزان الدجاج وشائعة المندي وبذور التفاح، وشائعة الردبول وقهوة القصيم، وتانج وشوكولاته كندر وبرجر كنج، وخلط المنظفات والخميرة الفورية وسمك الباسا وشائعة الأندومي والكاتشاب.

وذكر أن الدائرة حرصت من خلال إطلاق هذه المبادرة على تطوير وإعداد آلية عمل لديها أطلقت عليها منهجية «الخبر اليقين»، بحيث يقوم مركز الاتصال( 800900 ) بتلقي كافة الاستفسارات والملاحظات والرد على تساؤلات الجمهور وتصحيح الأخبار المغلوطة، أو التي تحتاج إلى توضيح، وكذلك يتم تلقي ذلك عبر وسائل الإعلام وقنوات التواصل الاجتماعي والحضور الشخصي للإبلاغ عن ذلك، حيث يتم تحويل الشائعة على قسم الاتصال واستلامها وطلب الرد عليها من الوحدة التنظيمية المعنية، واستلام الرد الرسمي على الشائعة ومراجعته واعتماد وتنسيق الرد وإرسال الخبر خلال ثمانية ساعات كحد أعلى، وشرح المعلومات الصحيحة والحقيقية للمتصل بحيث يكون على دراية كاملة بما يكون قد سمعه أو نقله إليه أحد أو وصله عبر الهاتف الذكي، وإزالة أسباب الشكوى عنده وتوضيح الصورة كاملة له، ويتم نشر الخبر اليقين عبر الموقع الإلكتروني للدائرة وبوابة المعرفة الإلكترونية وقنوات التواصل الاجتماعي ووسائل الإعلام، كما يتم الرد على المتعامل الذي قام بالإبلاغ عن هذه الشائعة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض