• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

من الدكة.. بديل متميز في أوج «أزمة خميس»

إعادة اكتشاف عادل عبدالله في «الركن العنابي»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 12 يناير 2014

مصطفى الديب (أبوظبي) - في الوقت الذي طفت فيه على السطح، قضية محمود خميس مع الوحدة، وعدم وصول الطرفين إلى اتفاق يقضي بتجديد اللاعب مع «العنابي»، نجح عادل عبدالله الظهير الأيسر لـ«أصحاب السعادة»، في إعادة اكتشاف نفسه من جديد، ويقدم نفسه لجماهير الوحدة، واحداً من أبرز لاعبي الفريق في الجهة اليسرى، التي تركها محمود خميس، عقب قرار إيقافه.

وشهدت مباراة الوحدة والنصر على ملعب الأخير في دبي، في الجولة الرابعة عشرة من دوري الخليج العربي، تألقاً غير عادي للاعب، الذي شارك من على دكة البدلاء، بديلاً لزميله محمد سيف الذي شارك في التشكيلة الأساسية منذ بداية المباراة، لكنه خرج مصاباً.

ودفع بيسيرو مدرب الوحدة بعادل عبدالله، بعد مرور 33 دقيقة فقط على بداية اللقاء، ولم يخلف عبدالله الظنون به، حيث، ظهر بمستوى رائع، وكان سبباً مباشراً في النصر الذي حققه «العنابي» على «العميد» بهدفين دون رد، وصنع الظهير الأيسر لـ «أصحاب السعادة»، الهدف الأول للفريق، بعد نزوله بسبع دقائق فقط، عندما عكس عرضية نموذجية من الجهة اليسرى في الدقيقة 41 انبرى لها دياز، وأودعها الشباك النصراوية.

وأكد عبدالله أن الوحدة مملوء باللاعبين المتميزين في الجهة اليسرى، حيث يملك لاعبين آخرين من الشباب وهم محمد سيف، وسهيل المنصوري.

من جهته، أعرب اللاعب عن سعادته، بالمستوى الذي قدمه خلال مباراة النصر، وقال: «من المؤكد أن ثقة الجهاز الفني في شخصي، كانت الدافع الأساسي، وراء الظهور بمستوى جيد، وأجه الشكر إلى المدرب البرتغالي بيسيرو الذي دفع بي عقب إصابة محمد سيف»، وأشار إلى أنه دائماً ما يسعى للاجتهاد، ويؤدي المطلوب منه خلال التدريبات، من أجل نيل ثقة المدرب، كما أنه كلاعب، ليس أمامه إلا الانصياع لأوامر المدرب، وتجهيز نفسه للدفع به في أي وقت يطلب منه المشاركة فيه.

وأكد ظهير أيسر الوحدة، أن القادم أفضل بالنسبة لـ «العنابي» في البطولة، مشيراً إلى أن الآمل في المنافسة لا يزال موجوداً، خاصة أن مشوار البطولة لا يزال طويلاً، وهناك 12 مباراة متبقية في عمر الدوري، والفارق ليس كبيراً بين الأهلي المتصدر والأندية التي تلاحقه. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا