• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

إشارات «الأصابع» الأكثر انتشاراً في ملاعب العالم!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 12 يناير 2014

دبي (الاتحاد)- تتعدد الإشارات المسيئة في ملاعب العالم، وتتراوح بين الإشارة إلى الحذاء، أو البصق، وصولاً إلى استخدام الأصابع في توجيه إشارات غير أخلاقية، وهي إشارات لا يوجد اختلاف حول مغزاها ومعناها الذي يستبيح الأخلاقيات العامة، ويشكل صدمة أخلاقية لجماهير ومتابعي كرة القدم. وتعد إشارات الأصابع هي الأكثر انتشاراً في ملاعب العالم، وسبق أن تورط عدد من مشاهير كرة القدم في ارتكاب هذه المخالفة الأخلاقية الصارخة، والتي يتم توجيهها عادة إلى جماهير الأندية المنافسة، وكان جاك ويلشير، نجم فريق أرسنال، آخر المتورطين في توجيه إشارات خادشة للحياء في الملاعب العالمية. وعوقب اللاعب الإنجليزي بالإيقاف لمباراتين، بعد توجيهه إشارة بالإصبع إلى جماهير «مان سيتي» في المباراة الشهيرة التي انتهت بفوز «سيتي» بين جماهيره بسداسية مقابل 3 أهداف لـ «الجنرز»، وحاول ويلشير تبرير ما قام به، إلا أنه لم ينجح في تفادي العقوبة، والتي ابتعد بموجبها عن مباراتي فريقه أمام تشيلسي ووست هام. وقال ويلشير: إن جماهير سيتي تعمدوا السخرية من عائلته ومن أطفاله، ما كان له تأثير كبير في شعوره بالتوتر، وفي لحظة غضب أشار للجماهير بهذه الإشارة الخادشة للحياء. واللافت في الأمر أن إشارة ويلشير التي تتكرر في ملاعب العالم، والتي يتم التصدي لها بكل قوة، أصبحت أقل حدة، حينما تتم مقارنتها بما أتى به لاعب الجزيرة فالديز، ولاعب فنربخشه ميريليش، وكذلك دي ماريا، فالأمر في حالة هؤلاء اللاعبين يصبح صادماً، ولا يمكن قبوله في ميادين الساحرة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا