• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

برعاية المجلس الإماراتي لكتب اليافعين

«ثقافات متعددة، قصة واحدة».. شعار اليوم العالمي لكتاب الطفل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 02 أبريل 2015

الشارقة(الاتحاد)

كشف المجلس الإماراتي لكتب اليافعين، الفرع الوطني في دولة الإمارات للمجلس الدولي لكتب اليافعين، عن ملصق اليوم العالمي لكتاب الطفل 2015، والذي يحمل شعار «ثقافات متعددة، قصة واحدة»، وذلك خلال مشاركته في الاجتماع العام للمجلس الدولي لكتب اليافعين، أمس الأول، الذي أقيم على هامش معرض بولونيا لكتاب الطفل في إيطاليا، بحضور ممثلين عن 77 فرعاً حول العالم.

وأكدت الشيخة بدور القاسمي، المؤسس والرئيس الفخري للمجلس الإماراتي لكتب اليافعين، أن رعاية المجلس لليوم العالمي لكتاب الطفل 2015، ينبع من إيمانه بحق الطفل في الوصول إلى الكتاب، وبدور القراءة في تقريب وجهات النظر بين الثقافات المختلفة، من خلال القصص المتشابهة التي يقرأها الأطفال في مختلف دول العالم.

وأعلنت مروة العقروبي، رئيس المجلس الإماراتي لكتب اليافعين، عن الشعار والرسالة الخاصة بهذا الحدث الثقافي الكبير أمام المشاركين في الاجتماع، حيث استمع الحضور للرسالة الموجهة إلى أطفال العالم باللغتين العربية والإنجليزية، والتي كتبتها العقروبي وشرحت من خلالها المعاني الكامنة وراء شعار احتفالية 2015، والنابعة من حرص دولة الإمارات على تعزيز التفاهم والحوار بين الثقافات المختلفة، وغرس حب القراءة في نفوس الصغار منذ سنوات عمرهم الأولى.

وقالت: من المفرح جداً رؤية شعار اليوم العالمي لكتاب الطفل، وترجمته ونشره حول العالم للاحتفال به في جميع المؤسسات الثقافية والأدبية والمكتبات حول العالم، وأدعو جميع المؤسسات في دولة الإمارات للاحتفال أيضاً بهذه المناسبة من خلال استخدام هذا الشعار، حيث إننا سنكون الراعي لهذا الحدث حتى ابريل 2016.

ودعت المؤسسات والجمعيات والمنظمات المحلية المهتمة بمجالات الكتب والقراءة والأطفال إلى المشاركة في احتفال اليوم العالمي لكتاب الطفل، وإطلاق المبادرات الداعمة لهذه الاحتفالية والمنسجمة معها، لجعل هذه المناسبة محفورة في ذاكرة جميع الأطفال، وإبراز اهتمام دولة الإمارات المتواصل بكتاب الطفل.

من ناحيته، قال والي دي دنكر، رئيس المجلس الدولي لكتب اليافعين: منذ عام 1967، يتم الاحتفال باليوم العالمي لكتاب الطفل في ذكرى يوم ميلاد هانس كريستيان أندرسن في الثاني من أبريل أو حول ذلك، لإلهام حب القراءة والدعوة إلى الاهتمام بكتاب الطفل.

وكانت نسيم عبائيان، رسامة كتب الأطفال الموهوبة ومدربة الفنون، قد تولت تصميم الملصق الخاص باليوم العالمي لكتاب الطفل لعام 2015، ويتميّز الملصق والشعار بطابع عالمي يمكن فهمه من جميع الناس بغض النظر عن ثقافاتهم، أو لغتهم، أو عقائدهم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا