• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  02:55    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيين    

باشرت الأعمال الهندسية

«الحصن للغاز» تطور حقلي الحيل وغشة البحريين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 19 يوليو 2016

هاشم المحمد (أبوظبي)

تقوم شركة الحصن للغاز، بالإنابة عن شركة أدنوك، بأعمال حفر الآبار التقييمية والدراسات الهندسية لتطوير حقلي الحيل وغشة.

وحسب تقرير خاص حصلت عليه «الاتحاد»، من المتوقع أن ينتج الحقلان أكثر من مليار قدم مكعبة قياسية من الغاز الحامض الذي سيخضع للمعالجة لإنتاج 540 مليون قدم مكعبة قياسية يومياً من الغاز الطبيعي، وما يقارب 6 آلاف طن متري يومياً من سوائل الغاز الطبيعي و10 آلاف طن متري يومياً من الكبريت، إضافة إلى إنتاج 25 ألف برميل من النفط، و100 ألف برميل يومياً من المكثفات البترولية.

ويأتي ذلك في إطار سعي شركة أدنوك لتطوير مصادر إضافية للغاز لاستخدامها في الاستهلاك المحلي، بما يتوافق مع الرؤية الجديدة لشركة أدنوك لزيادة إنتاج الغاز بشكل اقتصادي، يتجاوب مع تسارع وتيرة النمو الاقتصادي الذي تشهده دولة الإمارات بشكل عام، وإمارة أبوظبي بشكل خاص.

وأشار التقرير إلى الانتهاء من حفر ثلاث آبار تقييمية والتحضير لحفر البئر الأخيرة خلال العام الجاري، وذلك لجمع مزيد من المعلومات بهدف تحديد أفضل الطرق لتطوير الحقلين، كما تم الانتهاء من معظم أعمال دراسات التصميم المبدئي. ويجري العمل لطرح مناقصات الهندسة التصميمية التفصيلية وفقاً للخطة القائمة.

ويشمل نطاق المشروع أعمالاً تطويرية للبنية التحتية، وبناء جزر اصطناعية، وأنابيب بحرية لتجميع الغاز، ومصنعاً رئيساً لمعالجة الغاز على غرار مجمع الحصن للغاز في حقل شاه الذي تم إنجازه وتشغيله مؤخراً .

ويتولى إدارة المشروع كوادر مؤهلة من مواطني ومواطنات دولة الإمارات العربية المتحدة، إضافة إلى الجهود والخبرات المقدمة من شركتي أوكسيدينتال بتروليوم الأميركية وشركة أو إم في النمساوية، وفقاً لاتفاقية الدعم الفني المبرمة بين أدنوك وهاتين الشركتين. ونظراً لخبرة شركة الحصن للغاز في إدارة وتنفيذ وتشغيل مصنع شاه لمعالجة الغاز الحامض والمشابه للمصنع المنشود لحقلي الحيل وغشة، فإن الشركة في وضع يؤهلها لتطوير هذا المشروع الحيوي، والاستفادة من الخبرات المكتسبة في هذا المجال، بما يساهم في تلبية الطلب المتزايد على الغاز الطبيعي وتحقيق رؤية أدنوك المستقبلية.

ولتنفيذ وتشغيل مصنع شاه لمعالجة الغاز الحامض والمشابه للمصنع المزمع إنشاؤه لحقلي الحيل وغشة، فإن الشركة في وضع يؤهلها لتطوير هذا المشروع الحيوي والاستفادة،

من الخبرات المكتسبة في هذا المجال، بما يساهم في تلبية الطلب المتزايد على الغاز الطبيعي، وتحقيق رؤية أدنوك المستقبلية.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا