• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

النظام يحكم حصار حلب ويسيطر على طريق الكاستيلو واشتباكات عنيفة داخل بلدة كنسبا

المعارضة السورية تستعيد بلدة بريف اللاذقية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 18 يوليو 2016

عواصم (وكالات)

أحكمت قوات النظام السوري والمليشيات الداعمة لها أمس، الحصار على أحياء حلب الشرقية بعد سيطرتها على أجزاء جديدة من طريق الكاستيلو، في حين استعادت المعارضة بلدة كنسبا ومواقع أخرى بريف اللاذقية.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، إن قوات النظام تساندها المليشيات وبغطاء جوي روسي سيطرت أمس، على أجزاء إضافية من طريق الكاستيلو، وهو آخر طريق يصل أحياء حلب الشرقية الخاضعة للمعارضة ومناطق سيطرتها في ريف حلب الغربي. وأضاف أن قوات النظام أحكمت بذلك حصارها بالكامل على الأحياء الشرقية.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن «قطعت قوات النظام طريق الكاستيلو بشكل رسمي بعد وصولها إلى إسفلت الطريق من جهة الليرمون غرب الطريق»، مضيفا «تحاصرت الأحياء الشرقية بشكل رسمي وكامل». وأوضح أن «قوات النظام تقدمت في شمال مدينة حلب بغطاء جوي روسي». وأضاف أن «16 مقاتلاً من الفصائل المعارضة قتلوا أثناء معارك تقدم قوات النظام».

وأكد مقاتل في فصيل «ثوار حلب» أنه «تحاصرت حلب مئة في المئة». وأضاف المقاتل «وصل الجيش إلى الطريق وبات الآن على الإسفلت، ويضع الآن حواجز ترابية». ونقلت صفحة «مركز حلب الإعلامي» على فيسبوك عن ناشطين تحذيراً للمدنيين من محاولة عبور الكاستيلو «بعد قيام قوات النظام بأسر مدنيين كانوا يساعدون سيارة تحاول عبور الطريق».

وأفاد مراسل فرانس برس في الأحياء الشرقية أن أصوات الاشتباكات العنيفة مسموعة داخل هذه الأحياء التي تتعرض أيضاً لقصف جوي عنيف. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا