• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

«انتظار».. فيلم يتخلى عن السيناريو الجاهز وينمو في مواقع التصوير

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 18 يوليو 2016

ظافر جلود (دبي)

تجربة فريدة تقدم عليها السينما الإماراتية الشابة من خلال إنتاج فيلم سينمائي جديد بعنوان (انتظار) بإدارة مخرجيه هاني الشيباني وخالد علي، حيث يحملان هماً مشتركاً لتحديث وتطوير أساليب الإنتاج من خلال الاعتماد على تحديث مستمر لفكرة السيناريو، الذي يبدأ من فكرة وينمو في مواقع التصوير عبر الممثلين أنفسهم، وهذه تجربة تختصر الكثير من التحضير في قراءات السيناريو.

يقول المخرج خالد علي: في بداية الأمر وقبل الشروع بتنفيذ مراحل تصوير الفيلم المقترح من اختيار الموضوع ومواقع التصوير واختيار الممثلين، قدم المخرج هاني الشيباني فكرة جديدة بأن يكتب السيناريو في مواقع التصوير تحديداً، وهذا لم يأت اعتباطاً، بل نتيجة طبيعية بسبب ندرة كتاب السيناريو، لكن بمقدمات وأفكار تكون جاهزة ومقترحة لتبدأ مراحل النمو والتطوير، كون الشخصيات سوف تتعايش مع الحدث فتنمو الوقائع تدريجياً حتى النهاية.

ويضيف المخرج: في البداية اتفقنا أنا والفنان الشيباني على أربع حالات نلتقطها من وقائع اجتماعية هي أقرب إلى الحقيقة، ثم بدأنا نناقش كل حالة على حدة طالما أننا سنخرج الفيلم معاً، وبعد دراسة وتحليل هذه الحالات وإيجاد مبررات واقعية لكل حالة لكي لا تبدو مقتحمة، نبدأ بالجلوس مع الممثلين الذين اختيروا لتجسيد الشخصيات، ونترك لهم الحرية في خلق تصور للحوار والبناء وتطور الأحداث، وفي التمارين اكتشفنا أن هناك نمواً مطرداً في المشهد، وبالتالي وجدنا أن مهمة الإخراج تسير بطريقة سلسلة بل وممتعة.

ويصف الفنان المخرج خالد علي حالة الانسجام الذي كان عليه مع المخرج الشيباني قائلاً: الانسجام جاء نتيجة العلاقة الطويلة في العمل بيني وبين صديقي وزميلي المبدع هاني الشيباني، فأحياناً أكون معه ممثلاً في أفلامه وهو المخرج، وأحياناً أخرى أنا المخرج وهو يدير الإنتاج، لقد عملنا معاً في كثير من الأعمال السينمائية و التلفزيونية، ووفر لنا فيلم (انتظار) لحظات سعيدة في كل مراحله، كما لابد أن أشير إلى دور الممثلين الذين أسهموا في تقديم أداء رائع.

الفيلم جاهز للعرض في صالات العرض في الدولة، وهومن تمثيل الفنانة الكبيرة مريم سلطان، وعادل إبراهيم، وعدد من نجوم المسرح والتلفزيون في الإمارات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا