• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

له مكانة خاصة في نفوس الأهالي

«الصلانـي» يعيد نخيل دبا إلى الواجهة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 18 يوليو 2016

ياسين سالم (دبا)

تشتهر دبا ومنذ القدم بأصناف شتى من أشجار النخيل، وأهمها «الشهل والخنيزي وقش حبش وقش حميد واللولو والخاطرة والصلاني»، وهذا الأخير توارى عن الأنظار خلال السنوات القليلة الماضية بسبب دخول أصناف جديدة إلى المزارع ومنها الخلاص والسكري والبرحي وهي قادمة من السعودية والبصرة في العراق.

للصلاني مكانة خاصة

وخلال هذا العام استبشر المواطنون من محبي الصلاني بوجود هذا الرطب في الأسواق، ومنهم حسن بن حامد الذي عبّر عن سروره بوجود الصلاني، نظرا لارتباطه الوثيق بنخيل دبا، وقال إن وجود رطب الصلاني في المزارع والأسواق يعيد نخيل دبا بكاملها إلى الواجهة، ويبشر باهتمام المزارعين بزراعة هذا الصنف المهم من النخيل، مشيرا إلى أن الصلاني له مكانة خاصة في نفوس أهالي دبا، حتى الشعراء تغنوا به وهناك كلمات من التراث القديم مشهورة تشير إلى هذا الاهتمام والمحبة الذي يحظى بها الصلاني، ويقول مطلعها: «لاح القدم لاح نغال وصلاني بخرف وبقسم على خلاني».

مذاق مميز

وعلى الرغم من وجود كميات من رطب الصلاني بالأسواق، إلا أن هذه الكميات نفذت بسرعة، نظرا للإقبال الكبير عليها، لدرجة أن بعض المتسوقين، ومنهم سعيد عبدالله من منطقة الصرم لم يتمكن من شراء هذا النوع من الرطب، بعد ما نفذت الكمية الموجودة في السوق، حتى أنه اضطر، على حد قوله، إلى شراء كمية من رطب لخنيزي، وهو كذلك من الرطب الذي تشتهر به دبا والمناطق الأخرى في الفجيرة والساحل الشرقي مثل الحلاة ولعيينة ومسافي والفرفار والطيبة.

وحول أهمية رطب الصلاني ولماذا يحظى بكل هذا الاهتمام، قال خميس راشد وهو أحد المزارعين المتخصصين والعارفين بأنواع النخيل، إن الصلاني يرتبط بذاكرة مزارع دبا منذ القدم مثل الشهل، حيث يتميز بلونه الأصفر البراق وحجمه الصغير فضلا عن مذاقه المميز، ما جعل الكثير من الناس تفضله على باقي أصناف الرطب، كما أن كمياته القليلة في الأسواق زادت من الطلب عليه، ويتراوح سعر كيلو الصلاني اليوم ما بين خمسة إلى سبعة دراهم، وكان مع بداية طرحه في الأسواق قد وصل سعر الكيلو إلى 20 درهما، حسبما ذكر بعض الباعة بمحلات الرطب في أسواق دبا.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا