• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

لافروف: لن نسمح بنزاع مفتوح بين العرب وإيران

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 أبريل 2015

موسكو، بروكسل (وكالات)

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف أمس أن بلاده تبذل كل ما بوسعها لمنع تطوّر الصراع في اليمن إلى نزاع مفتوح بين العرب وإيران، وقال خلال مؤتمر صحفي في موسكو: «يجب منع تطوّر الصراع إلى مواجهة بين السنّة والشيعة، وسنبذل كل ما بوسعنا لكي لا يحدث ذلك». وأضاف: «نحن نتحدث عن خطورة مثل هذا الانقسام منذ بداية الربيع العربي، ومن يدفعون بالأمور نحو التصعيد عمدا، يأخذون على عاتقهم مسؤولية كبرى».

وحث لافروف كافة الأطراف على استئناف الحوار وعلى أرض محايدة وفق دعوة المبعوث الأممي الخاص إلى اليمن، وقال: «على جماعة الحوثي أن توقف الأعمال المسلحة في جنوب اليمن، وعلى التحالف أن ينهي ضرباته للأراضي اليمنية وعلى الطرفين الرئيس عبدربه منصور هادي والحوثيين، أن يبدآ المفاوضات أو بالأحرى يستأنفاها». ولفت إلى أنه تطرق لمستجدات الوضع في اليمن مع نظيرة الأميركي جون كيري والفرنسي لوران فابيوس في مدينة لوزان السويسرية.

من جهته رحب الاتحاد الأوروبي أمس بإعلان خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز عاهل المملكة العربية السعودية عن استعداد بلاده للاجتماع مع كافة الأطراف اليمنية المتمسكة بأمن واستقرار اليمن. وقالت متحدثة باسم الاتحاد في بيان «إن هدف الاتحاد هو عودة سريعة وسلمية للاستقرار في اليمن قوامه توافق سياسي»، منوهة بتأكيد المملكة على أن يظل الباب مفتوحا لكافة الأطراف للعودة إلى المحادثات السياسية.

وسجل الاتحاد بشكل إيجابي أيضا دعوة الجامعة العربية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي بتنظيم لقاء تحت رعاية مجلس التعاون لدول الخليج العربية، وأعرب عن أمله في أن يتم عقد مثل هذا اللقاء بالسرعة الضرورية، وعلى أساس مشاركة شاملة وبدون شروط مسبقة وبهدف واضح للوصول إلى حل توافق سياسي يشمل إصلاح الهياكل الأمنية ونزع وتجريد السلاح.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا