• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

«الوطني» يؤكد أهمية دور الأمم المتحدة في حل المنازعات الدولية

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 01 أبريل 2015

هانوي (وام)

هانوي (وام)

أكد أحمد عبيد المنصوري، عضو المجلس الوطني الاتحادي عضو الشعبة البرلمانية الإماراتية، أهمية دور منظمة الأمم المتحدة في التعامل مع الكثير من المنازعات الدولية، مشيراً إلى أن التحديات التي يواجهها العالم اليوم كانت ستصبح أسوأ حال عدم تدخل المنظمة.

وقال المنصوري: «إنه على الرغم من أهمية دور المنظمة في الكثير من المنازعات الدولية إلا أنه يتوقع منها المزيد»، مشيراً إلى أنه على الرغم من الجهود العديدة التي تبذلها المنظمة إلا أنه لا تزال هناك قضايا عالقة تعرقل الأمن والسلام في العالم، حيث يعيش نحو 1.5 مليار شخص، أي خمس سكان العالم في بلدان متأثرة بالنزاعات.

وأوضح المنصوري خلال مشاركته أمس في اجتماع لجنة شؤون الأمم المتحدة، على هامش اجتماعات الاتحاد البرلمان الدولي، في مركز المؤتمرات في العاصمة الفيتنامية هانوي، أن عدد النازحين قسراً بفعل النزاع أو الاضطهاد بلغ 45 مليون شخص، وهو الرقم الأعلى في غضون 18 عاماً، إضافة إلى نحو 15 مليوناً، منهم لاجئون، بينما لا تزال حالات الخروج على القانون والنزاع المسلح تشكل خطراً على التقدم في التنمية البشرية، وستكون لها تداعيات طويلة الأجل على تقدم البلدان.

وأكد المنصوري أن النساء والأطفال يتعرضون في كل مكان لمخاطر تهدد أمنهم الشخصي إذ تنتهك حقوقهم في حالات العنف، ويعيشون حالة من عدم الأمان تحد من قدراتهم في الحياة العامة والخاصة بوجه عام.

ونوه إلى أن زيادة النزاعات المسلحة بين دول العالم من أبرز التحديات، حيث أشارت التقارير الدولية إلى أن النزاعات والصراعات العسكرية زادت في عقد الألفية الجديد بنسبة 23 ٪ مقارنة بالعقد الذي سبقه، الأمر الذي ينذر بزيادة المنازعات خلال العقود المقبلة، والتي أرجعها خبراء العلاقات الدولية إلى زيادة تضارب المصالح الدولية نتيجة سياسات الهيمنة، وعدم الاتفاق على مفاهيم مشتركة لإدارة العلاقات الدولية.

وذكر المنصوري أن التقرير أشار إلى ضعف دور الأمم المتحدة في حل الكثير من المنازعات الدولية، مما جعل الكثير من الأزمات الدولية، إما أن يتم حلها خارج نطاق الأمم المتحدة أو أن تستمر هذه المنازعات من دون حل، موضحاً أن أحد الأسباب الرئيسة لذلك هو تضارب المصالح الدولية في مجلس الأمن، حيث إن الإحصاءات الدولية، أشارت إلى أن أكثر من/ 70/ في المائة من الصراعات الدولية تم حلها خارج نطاق الأمم المتحدة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض