• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

هوفير تمارا على صهوة «صقر» تكسب المركز الثاني في تحدي المغرب

لي كيو تظفر بلقب الجولة الخامسة لمونديال الشيخة فاطمة للسيدات

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 13 أبريل 2014

توجت الفارسة الكورية لي كيو مجوو على صهوة الجواد “كان زمان” لمالكه باب محمد وبتدريب الملاك بطلة لسباق الجولة الخامسة من بطولة العالم لسمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للسيدات “افهار” لمسافة 1900 متر والتي يبلغ إجمالي جوائزها 30 ألف دولار.

جرى السباق أمس الأول في مضمار الدار البيضاء “أنفا” بالمغرب ضمن فعاليات النسخة السادسة من مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة.

وجاءت في المركز الثاني الفارسة الألمانية هوفير تمارا على صهوة “صقر” للدكتور السدراتي عز الدين وبتدريب جان كلود، فيما أحرزت المركز الثالث الفارسة المغربية بشرى مرمول على صهوة أزاك بوزنيقة سند بوشعيب وبإشراف الملاك، ويعد هذا المركز إنجازا للفارسه المغربية، خاصة وإنها تشارك لأول مرة في البطولة، فيما جاءت الإماراتية عنود السويدي في المركز السابع على صهوة الجواد “أهداب بوزنيقة”.

وتميز السباق الذي شاركت فيه 13 فارسة بالإثارة والتنافس القوي في ظل مشاركة أقوى الفارسات من أيرلندا وهولندا والنرويج وإسبانيا والسويد وسويسرا والنمسا وفرنسا والمملكة المتحدة وألمانيا وإيطاليا.

وقادت الفارسة الألمانية هوفير تمارا والكورية لي كيو السباق بصورة احترافية إذ كانتا في الصدارة منذ بداية الشوط، وكانت الفارسة المغربية بشرى في المركز الخامس قبل أن تحقق انطلاقتها القوية في المستقيم لتتجاوز منافساتها وتحقق المركز الثالث، فيما نجحت الكورية أن تفرض السيادة الآسيوية وتحقيق إنجازها بالتأهل إلى نهائي البطولة الذي سيجري نوفمبر المقبل في مضمار نادي أبوظبي للفروسية في بداية الموسم الإماراتي لسباقات الخيول.

وعقب ختام الشوط، توج البطلات الفائزات المستشار سعيد مهير الكتبي، القائم بأعمال سفير الدولة لدى المغرب، نيابة عن العصري سعيد الظاهري سفير الدولة لدى المملكة المغربية، بحضور جمهور غفير من محبي سباقات الخيول العربية الأصيلة، بالإضافة لحضور دبلوماسي رفيع من سفراء الدول العربية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا