• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

واشنطن وموسكو تتفقان على إجراءات لإنقاذ هدنة سوريا

قوات الأسد تدمي حلب وتقصف مخيماً فلسطينياً في درعا

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 17 يوليو 2016

عواصم (وكالات)

قتل 25 مدنياً بينهم أطفال في قصف جوي أمس، قامت به قوات النظام السوري وطاول الأحياء الشرقية في مدينة حلب السورية بعد ساعات من إعلان واشنطن وموسكو اتفاقهما على «إجراءات ملموسة» لإنقاذ الهدنة في سوريا ومحاربة الجماعات الإرهابية.

ووثق المرصد السوري لحقوق الإنسان أمس «مقتل 11 سوريا بينهم أربعة أطفال في قصف جوي لقوات النظام طال منطقة باب النصر في حلب القديمة بعد منتصف الليلة قبل الماضية، كما قتل سبعة آخرون صباحا في حي الفردوس».

وأوضح المرصد لاحقا أن سبعة مدنيين آخرين قتلوا أيضا في الغارات على الأحياء الشرقية لحلب بينهم عدد من الأطفال، ليرتفع عدد الضحايا إلى 25 قتيلا.

واكد مدير المرصد رامي عبد الرحمن أن عدداً كبيراً من الأشخاص لا يزالون عالقين تحت الأنقاض.

وقال مراسل فرانس برس في الأحياء الشرقية إن «الطيران المروحي والحربي لا يفارق الأجواء». وتعرض مستشفى عمر عبد العزيز في حي المعادي للقصف الجوي. ... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا