• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

لمواجهة لخويا القطري في الجولة الخامسة لـ «الآسيوية»

بعثة العين تتوجه الليلة إلى الدوحة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 13 أبريل 2014

صلاح سليمان (العين)

تغادر بعثة الفريق الأول بنادي العين مساء اليوم متوجهة إلى العاصمة القطرية الدوحة، وذلك لمواجهة لخويا ضمن مباريات الجولة الخامسة من البطولة الآسيوية للأندية الأبطال لحساب المجموعة الثالثة، والتي يتصدرها العين برصيد 7 نقاط، يليه الاتحاد السعودي ثانياً وله 6 نقاط، ثم تراكتور سازي الإيراني ثالثاً بـ 5 نقاط، بينما يتذيل لخويا الترتيب برصيد 4 نقاط.

وتتوجه البعثة العيناوية عقب التدريب الأخير الذي سيؤديه الفريق مساء اليوم على استاد خليفة بن زايد تحت قيادة مدربه الكرواتي زلاتكو وبحضور جميع اللاعبين، المتوقع مشاركتهم في هذا اللقاء المهم، عدا الظهير أحمد الذي سيغيب عن اللقاء بسبب الإيقاف.

ويغادر الفريق إلى الدوحة بطموحات العودة من هناك بكامل النقاط التي تقوي من فرصته في الصعود وخطف إحدى بطاقتي التأهل إلى الدور ربع النهائي، ويدرك العيناوية جيداً أهمية المواجهة المصيرية، أمام بطل الدوري القطري، والذي بدوره يعاني من موقعه في ذيل الترتيب ويحرص أيضاً على اللحاق بفرق المجموعة والاحتفاظ بفرصته في التأهل مما يؤكد بما لا يدع مجالاً للشك أن موقعة الدوحة لن تكون سهلة بكل المقاييس.

ومن جانبه، وصف محمد فايز مدافع العين، لقاء لخويا بمباراة الموسم، وقال: «مواجهة الثلاثاء مصيرية بالنسبة لنا في مشوار المنافسة على إحدى بطاقتي التأهل، والتي تبدو فيها حالياً حظوظ جميع الفرق قائمة، غير أن الفوز يؤكد رسمياً تأهل العين إلى المرحلة المقبلة».

وعبر فايز عن بالغ تقديره إلى مجلس إدارة نادي العين برئاسة الشيخ عبدالله بن محمد بن خالد آل نهيان، والجهازين الفني والإداري وزملائه اللاعبين وجماهير نادي العين، على منحه الدافع المعنوي المهم للعودة مجدداً بعد مرحلة الإصابات الصعبة التي تجاوزها.

وأوضح «من الصعب استعادة اللاعب لمستواه بعد الإصابة ولكن في نادي العين الأجواء تبدو مختلفة، لأن روح العائلة حاضرة والمنافسة بين اللاعبين تكمن في التحدي لتمثيل الفريق على نحو مشرف، وأحمد الله كثيراً الذي أعانني على العودة إلى الميادين مجدداً».

وحول قراءته لمردود الفريق في الموسم الحالي، قال محمد للموقع الرسمي للنادي: «في اعتقادي أن الاستقرار الفني تحت قيادة مدرب جيد ولاعبين على أعلى مستوى، وهو ما تبحث عنه جميع أندية كرة القدم في العالم، خصوصاً إذا كان نادياً كبيراً، ويتمتع بقاعدة جماهيرية رائعة كالعين، ونحن حالياً نمضي في الطريق الصحيح، لأن جميع العوامل متوافرة، والمدرب نجح في تعزيز مواقع قوة الفريق وتصويب سلبياته الميدانية، الأمر الذي افتقدناه خلال المرحلة الماضية، وشعرنا بأننا في أخر مواجهات بالاستقرار والتحسن الملحوظ، وأتمنى أن نكمل الموسم بتحقيق أهدافنا ونحصد لقب أغلى بطولة وهو كأس صاحب السمو رئيس الدولة، ونحصد النتائج المشرفة بدوري الأبطال، ونحسن من موقعنا على خريطة جدول الترتيب بدوري الخليج العربي».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا