• الأربعاء 08 ربيع الأول 1438هـ - 07 ديسمبر 2016م
  02:55    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيين        02:57    الفصائل المعارضة تدعو لهدنة من خمسة ايام في حلب واجلاء المدنيي    

خلال جولة تستمر 9 أيام

«شروق» تروج في الصين للفرص الاستثمارية بالشارقة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأحد 13 أبريل 2014

تشارك هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق» في مؤتمر الصين الثامن للمشاريع والاستثمار الخارجي الذي ستجري فعالياته في بكين، وذلك خلال الجولة الترويجية التي تقيمها «شروق» على مدار تسعة أيام في الصين، في إطار استراتيجيتها الرامية إلى ترويج مقومات الاستثمار في الشارقة بالمحافل الدولية.

وتغتنم «شروق» فرصة التواجد في المؤتمر وذلك بعقد سلسلة من اجتماعات الأعمال مع مجموعة من الشركات والمؤسسات الصينية الناشطة ضمن أربعة قطاعات استثمارية رئيسية هي السياحة والسفر، والخدمات اللوجستية، والرعاية الصحية، وقطاع البيئة الذي تمثله «بيئة»، شركة الحلول البيئية المتكاملة وإدارة النفايات.

ويرأس وفد «شروق» مروان بن جاسم السركال، المدير التنفيذي لهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق»، والذي سيلقي محاضرة تركز على مميزات وفرص الاستثمار في الشارقة والتسهيلات التي تقدمها الإمارة للمستثمرين خلال فعاليات المؤتمر الذي يُعقد في بكين يومي 16 و17 أبريل الجاري.

وأكد مروان السركال أهمية العلاقات الاقتصادية والتجارية التي تربط بين دولة الإمارات والصين، حيث ارتفعت قيمة إجمالي الصادرات والواردات بين البلدين بنحو 14٪ خلال النصف الأول من العام 2013، لتسجل 78.6 مليار درهم، بنمو سنوي بلغت نسبته نحو 40% مقارنة مع الفترة المماثلة من العام 2012.

كما قفز حجم التبادل التجاري بين الصين والشارقة بنسبة 18٪، من 3.3 مليار درهم عام 2010، ليتجاوز 3.9 مليار درهم عام 2012.

وأشار إلى أن هذه العلاقات تلقت دعماً كبيراً بالاستقبال الذي خص به صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، رئيس الوزراء الصيني السابق وين جياباو خلال زيارته إلى الإمارات العربية المتحدة عام 2012، حيث تم التأكيد خلال الزيارة على أهمية تعزيز المصالح المشتركة للبلدين والنابعة من الثقة السياسية المتبادلة وعمق التعاون الإستراتيجي في مختلف المجالات.

وقال السركال «أكسبت تلك الزيارة المهمة العلاقات الاقتصادية والتجارية مزيداً من فرص النمو، بفضل التواجد التجاري القوي للشركات الصينية في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث يتجاوز عدد الشركات الصينية التي تمارس نشاطها في الدولة 4000 شركة.

ونتطلع إلى مواصلة البناء على هذه الأسس المتينة، وسنعقد سلسلة من الاجتماعات مع مجموعة واسعة من الشركات والمنظمات في الصين لاستكشاف أوجه التعاون الذي يخدم المصالح المشتركة». وتمثل الهدف من المؤتمر في تعزيز تنافسية المشاريع الصينية، وتسهيل الاستثمار الخارجي وتشجيعه انسجاماً مع استراتيجية الصين في التوجه إلى الخارج.ومن المتوقع أن يحضر ما يزيد على 1500 مشارك فعاليات المؤتمر. (الشارقة-الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا