• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

شدد على ضرورة تضافر الجهود لمحاربة التنظيمات المتطرفة

«الوطني الاتحادي»: المواجهة مع الإرهاب دفاع عن البشرية وقيمها

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 16 يوليو 2016

أبوظبي (وام)

دان المجلس الوطني الاتحادي الجريمة الإرهابية النكراء التي أودت بحياة عدد كبير من المدنيين في مدينة نيس الفرنسية، مؤكداً التضامن التام مع جمهورية فرنسا الصديقة في التصدي للإرهاب الذي يستهدف قتل وترويع الآمنين.

وأعرب المجلس عن تأييده لاتخاذ كل الإجراءات لاستئصال خطر الإرهاب الذي يهدف لزعزعة الأمن والأمان، ويمس مقدرات الشعب الفرنسي.

وشدد على ضرورة تضافر جهود جميع القوى الإقليمية والدولية من أجل محاربة التنظيمات المتطرفة والإرهابية التي تروع المدنيين العزل، وتقوم بأفعال تتنافى مع جميع الشرائع السماوية والقيم والمبادئ الإنسانية والأخلاقية، وأن الدين الإسلامي السمح براء من هذا الفكر المتطرف الشاذ.

وأكد أن المواجهة اليوم مع الإرهاب ليست إلا دفاع عن البشرية وقيمها ومستقبل أجيالها، والذي يستوجب بدوره حاضراً آمناً مستقراً يؤسس للغد من دون تهديدات ولا مخاطر، كل هذا يستوجب الموقف الواضح عالمياً الذي يقوم على تعزيز أقصى درجات التعاون على مختلف الصعد.

وأعرب المجلس عن خالص تعازيه إلى فرنسا، حكومة وشعباً، وإلى أسر الضحايا وتمنياته بالشفاء العاجل للجرحى والمصابين.

كما بعثت معالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي، برقيتي تعزية إلى معالي جيرار لارشيه رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي، ومعالي كلود بار تولون رئيس الجمعية الوطنية الفرنسية، في ضحايا الهجوم الإرهابي الذي استهدف مدينة نيس الفرنسية، وأودى بحياة العشرات من المدنيين الأبرياء.

وأكدت معالي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي في البرقيتين، أن الإرهاب والتطرف هما الخطر الذي يتطلب توحيد الجهود الدولية للتصدي لهما، فالإرهاب الذي يعصف بالكثير من بلداننا لا يعترف بحدود أو جنسية، وهو يسعى لتشويه صورة الإسلام ورسالته السمحة وتعاليمه النبيلة.

كما أعربت عن عميق التعازي الحارة وتعاطف المجلس الوطني الاتحادي مع رئيسي مجلس الشيوخ الفرنسي، والجمعية الوطنية الفرنسية، ولشعب فرنسا الصديق ولممثليه في البرلمان ولأسر الضحايا، والتمنيات بالشفاء العاجل للمصابين الأبرياء.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض