• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الشرطة تتدخل لإنقاذ مدعي عام في إسطنبول احتجز رهينة

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 31 مارس 2015

(أ ف ب)

شنت الشرطة التركية اليوم عملية لتحرير مدعي عام احتجزته جماعة يسارية متشددة رهينة، وذكرت وسائل الإعلام التركية أنه سمع دوى إطلاق انار عقب دخول وحدة قوات خاصة مبنى محكمة في قاعة قصر العدل في كاجليان بإسطنبول.

وكان المدعي العام تم تكليفه بالتحقيق في وفاة شاب أصيب برصاص الشرطة خلال تظاهرات مناهضة للحكومة عام 2013، رهينة. وسمع إطلاق نار خلال عملية احتجاز الرهائن الجارية في قاعة قصر العدل في كاجليان.

ونسبت الصحف التركية العملية الى المجموعة الماركسية السرية الجبهة الثورية لتحرير الشعب المعروفة بتنفيذها عدة هجمات في تركيا في تسعينات القرن الماضي.

ونشرت صورة لم يعرف مصدرها على شبكة تويتر للمدعي محمد سليم كيراز جالسا في كرسي ومسدس موجه إلى صدغه من قبل رجل لا يظهر وجهه، بينما يعرض رجل آخر هوية المدعي. وقالت وسائل الإعلام إن عددا كبيرا من رجال الشرطة نشر حول المحكمة.

ونقلت وسائل الإعلام عن إعلان نشر على موقع الكتروني قريب من هذه المنظمة ان المجموعة هددت بقتل المدعي بحلول الساعة 12,35 بتوقيت جرينتش ما لم يقدم الشرطيون الذين قتلوا الرجل «اعترافا علنيا».

وكان المدعي كلف التحقيق في ملابسات موت بيركين ايلفان في 11 مارس 2014 بعدما بقي في غيبوبة 269 يوما إثر تعرضه لقنبلة مسيلة للدموع القتها الشرطة في إسطنبول خلال تظاهرات 2014.

... المزيد

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا