• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م

ختام تصفيات المجموعة الرابعة الليلة

«الأبيض الأولمبي» يطارد النهائيات الآسيوية عبر «البوابة اليمنية»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 31 مارس 2015

سيد عثمان، فيصل النقبي (كلباء) يرفع «الأبيض الأولمبي»، شعار التأهل إلى نهائيات آسيا تحت 23 سنة «قطر 2016»، عندما يواجه اليمن، في الساعة الرابعة و45 دقيقة مساء اليوم، في ختام تصفيات المجموعة الرابعة، المقامة حالياً على استاد اتحاد كلباء بالمنطقة الشرقية، فيما يتقابل طاجيكستان وسريلانكا في لقاء «تحصيل حاصل»، في الساعة السابعة و45 دقيقة مساءً. ويدخل «الأبيض» المواجهة الحاسمة، ويملك فرصتين للتأهل أول المجموعة، حيث يكفيه الفوز أو التعادل على أقل تقدير، لأنه يتصدر المجموعة برصيد 6 نقاط، وبفارق الأهداف عن اليمن، وسبق أن تفوق منتخبنا على سريلانكا بأربعة أهداف نظيفة، وأنهى مباراته مع طاجيكستان بثلاثية نظيفة، فيما تمثلت نتائج اليمن في الفوز على طاجيكستان بهدفين لهدف، وسريلانكا بخمسة أهداف نظيفة، فيما خرج طاجيكستان وسريلانكا من الحسابات، لعدم رصيدهما أي النقاط في الجولتين الأولى والثانية، ويقضي نظام التصفيات بأن يتأهل الأول في المجموعة بشكل مباشر للنهائيات المقامة العام المقبل، فيما يتم اختيار أفضل خمسة منتخبات في المركز الثاني للتأهل أيضاً من بين كل المجموعات التي تقام مباريات تصفياتها حالياً. وأجرى منتخبنا تدريباً خفيفاً، بعد انتهاء مباراة مباراة طاجيكستان، بالملاعب الفرعية لنادي الفجيرة، وبدأه الدكتور عبدالله مسفر، باجتماع مع اللاعبين، حثهم خلاله على تقديم أفضل ما لديهم في لقاء اليمن الليلة، وركز خلال التدريب على بعض الفقرات الخفيفة، حتى يتفادى اللاعبون الإرهاق، حيث لعبوا مباراتين، في أقل من أربعة أيام، في ظل طقس صعب، واطمأن مسفر على جاهزية اللاعبين كافة، للقاء الحاسم أمام اليمن، وحضر التدريب الختامي عدد غير قليل من جماهير المنتخب لتشجيع ودعم اللاعبين. ومن المنتظر ألا يجري مسفر أي تغيير جوهري على تشكيلة «الأبيض»، حيث خلت القائمة الأساسية من الإصابات أو الإيقافات، كما أن الفريق سجل معدلاً تهديفياً جيداً خلال الجولتين السابقين، كما أنه احتفظ بنظافة شباكه للمرة الثانية على التوالي، ويبدي جميع اللاعبين رغبتهم في المشاركة في لقاء اليمن الحاسم التي تحدد نتيجته الصعود إلى النهائيات المقبلة. وأكد الدكتور عبدالله مسفر، بعد ختام مباراته أمام المنتخب الطاجيكي، أنه لا يفكر في الاحتمالات التي يرجح تأهل «الأبيض» بل إنه يدخل لقاء اليمن بحسابات الفوز فقط الذي يجنبه أي مفاجآت، وقال «رغم ظروف الإرهاق والجدول الذي لم يخدم منتخبنا الوطني، نحن جاهزون للمنتخب اليمني، ونلعب لتحقيق الفوز وضمان التأهل، وعدم الدخول في أي حسابات معقدة، ورغم وجود الفرصتين، إلا أننا نركز على فرصة الفوز فقط. وعبر مسفر عن ثقته الكبيرة باللاعبين لعبور اليمن، وقال: نمتلك كل المقومات اللازمة للفوز على أي منتخب، واللاعبون يدركون أهمية تحقيق الطموحات والتأهل، ويضعون في حساباتهم اسم الإمارات الكبير، في هذا المضمار، لذلك نطمح في الفوز على اليمن رغم احترامنا له فريقاً قوياً، ويملك الخبرة، بعدما لعب بكأس الخليج الأخيرة في الرياض. وحول إراحة المنتخب اليمني لبعض لاعبيه استعداداً للإمارات، قال: بالنسبة له فإن الجدول خدمه ووضعنا في موقف صعب عندما حقق فوزاً عريضاً على سريلانكا، ولكن بعد التقدم بثلاثية أمام طاجيكستان قمت بإراحة بعض اللاعبين حتى لا تستنزف طاقتهم، وفي النهاية ندرك أننا نلعب في مباريات مضغوطة، ولن يثنينا شيء عن الفوز في لقاء الليلة، وتحقيق هدفنا الذي وضعناه قبل بداية التصفيات. ومن جانبه، أكد ميروسلاف سكوب مدرب اليمن أن فريقه سوف يقاتل للفوز في مواجهة الإمارات الليلة، مشيراً إلى أن «الأبيض» الإماراتي منتخب قوي وصاحب الحظوظ الرئيسية للتأهل، بفعل نتائجه في المباريات، ومع ذلك يعمل من أجل الفوز وترجيح كفة فريقه للتأهل. وأوضح أن لاعبيه جاهزون للقاء الحاسم، حيث إنهم يدركون أهمية التأهل، في ظل الظروف التي يعيشها اللاعبون، وأضاف هدفنا التأهل إلى النهائيات، ولابد لنا أن نعمل على تحقيقه والمثابرة عليه والفوز على منتخب الإمارات، وأشار إلى أنه قام بإراحة بعض لاعبيه في لقاء سريلانكا استعداداً للإمارات، حتى لا يرهق اللاعبين، حيث خاضوا في الفترة الأخيرة العديد من المباريات، وحتى يكونوا في جاهزية تامة لمواجهة المتصدر، ويثق في قدرة اللاعبين على تحقيق الفوز. ترويسة أوضح سلطان علي ممثل الجماهير أن اللجنة المنظمة جهزت كل ما يلزم لضمان حضور الجماهير وروابط التشجيع، لمساندة المنتخب أمام اليمن. حديد: لن نلتفت للعبة الحسابات كلباء (الاتحاد) وصف فهد حديد نجم «الأبيض الأولمبي» مواجهة اليمن الليلة بأنها صعبة، مشيراً إلى أن اللاعبين وصلوا إلى درجة عالية من التركيز والاستعداد، وأنهم جاهزون للفوز، وقال إن الفريق لديه أكثر من خيار للتأهل أول المجموعة، واللاعبون ينظرون إلى الفوز فقط، ولن نلتفت للحسابات، والتجارب علمتنا أن اللعب على خيار التعادل يضر بالفرق، ونتمنى أن يحالفنا التوفيق في اللقاء، وأن نتأهل إلى النهائيات لأننا نستحق ذلك. وناشد حديد الجماهير الإماراتية، مؤازرة الفريق بقوة في اللقاء، مبيناً أن الجمهور هو الداعم الرئيسي للمنتخبات الوطنية وأشار إلى أن الجماهير وفية وسوف تحضر لمساندة «الأولمبي» بكثافة. يوسف سعيد يخطف النجومية كلباء (الاتحاد) منح الاتحاد الآسيوي نجومية، مباراة منتخبنا الوطني وطاجيكستان، إلى المهاجم يوسف سعيد، بعد أن قاد «الأبيض» إلى الفوز بثلاثية نظيفة، حيث نجح في تسجيل هدف التقدم من ركلة جزاء، أثر عرقلته من حارس طاجكستان في أول ربع ساعة من الشوط الأول، قام الحكم بعدها بإشهار البطاقة الحمراء للحارس، وهو ما منح زمام الأمور والأفضلية لـ«الأبيض». ويعتبر يوسف سعيد من المهاجمين ذي المواصفات العالية والإمكانات الفنية والقدرات الجسمانية القوية، ويمتاز بالسرعة والتحرك خارج منطقة الجزاء بشكل رائع، وسيكون له دور كبير مع منتخباتنا الوطنية في المستقبل. برمان كلمة السر كلباء (الاتحاد) قدم أحمد برمان لاعب ارتكاز منتخبنا الوطني الأولمبي مباراة رائعة دلت على قيمته الفنية، وكان نقطة قوة حقيقة في أداء ومستوى «الأبيض»، واستطاع تتويج مجهوداته في المباراتين، بهدف في مرمى طاجيكستان أثر متابعة لتسديدة زميله علي سالمين بشكل مميز. وكان للاعب أثر كبير في نجاح منتخبنا الوطني في السيطرة على مجريات اللقاء تماماً، حيث يمتاز بقدرات عالية سواء عبر تمرير الكرات الطويلة والقصيرة بدقة أو التسديد من الحركة أو من الثبات بإتقان شديد، وهو ما ساعد «الأبيض» كثيراً. شمبيه يحافظ على نظافة شباكه كلباء (الاتحاد) حافظ أحمد شمبيه قائد وحامي عرين منتخبنا الوطني على نظافة شباكه للمباراة الثانية على التوالي في تصفيات المجموعة الرابعة، وفشل مهاجمو سريلانكا وطاجكستان في هز شباك شمبيه خلال المباراتين. ورغم أن حارس مرمى منتخبنا الوطني لم يختبر في لقاء سريلانكا، فإنه كان بمثابة جبل الجليد أمام هجمات طاجيسكتان، ويتمنى المتابعون أن يبقى شمبيه جليداً في المرمى اليوم أمام هجوم اليمن، ويحافظ على قوته الذهنية، ويشار إلى أن المنتخبات الثلاثة في مجموعة «الأبيض» اهتزت شباكها ما عدا مرمى شمبيه الذي يسعى للمحافظة على عذرية شباكه. السركال: ثقتي كبيرة في منتخبنا كلباء (الاتحاد) قدم يوسف يعقوب السركال، رئيس اتحاد الكرة، التهنئة للجهازين الإداري والفني ولاعبي منتخبنا الوطني الأولمبي عقب فوزهم بثلاثية نظيفة على منتخب طاجيكستان، وحرص السركال على النزول لغرفة التبديل عقب المباراة وتحية جميع أعضاء المنتخب على الأداء والنتيجة التي خرجوا بها، متمنياً التوفيق في آخر المواجهات أمام اليمن والنجاح في تحقيق هدف التأهل للنهائيات الآسيوية 2016. وأكد رئيس اتحاد الكرة أن اللاعبين على قدر المسؤولية وثقته كبيرة في إمكانياتهم وقدراتهم على التأهل، بفضل ما يتمتع به المنتخب من روح قتالية والرغبة في الفوز في كل المباريات للابتعاد عن أي حسابات أخرى. وقال: لديهم الروح والعزيمة والرغبة في التطور ومواصلة مسيرة الإنجازات والتأهل إلى كأس آسيا 23 سنة، وبإذن الله يسير الجيل الحالي على خطى الجيل السابق، وأتمنى لهم كل التوفيق. وأكد السركال تسخير اتحاد الكرة لإمكانياته لخدمة منتخبنا الأولمبي في مهمته الوطنية للنجاح في الوصول إلى النهائيات. من ناحية أخرى، حرص المهندس مهدي علي، مدرب منتخبنا الوطني الأول، على متابعة لقاء منتخبنا الأولمبي ونظيره الطاجيكستاني، من أجل الوقوف على الحالة الفنية للاعبين عن قرب خاصة أن المنتخب الأولمبي تحسباً لاستدعاء وانضمام أي لاعب لقائمة المنتخب في الفترة المقبلة. كما حضر برفقته جهازه المعاون المكون من مترف الشامسي، مدير المنتخب، وحسن إسماعيل، مدرب الحراس، بجانب مدرب اللياقة البدنية، وحضور كذلك بدر صالح، مدرب منتخبنا الوطني للشباب. وأبدى عبدالله غانم مدافع الأبيض الأولمبي رضاه على المستوى الذي ظهر عليه زملائه في لقاء طاجيكستان، مثنياً على جهود الجميع والإمكانات التي بذلها اللاعبون داخل أرضية الملعب والتي منحت لهم الأفضلية والنقاط الثلاث. وأشار إلى أنهم لم يقدموا كل ما عندهم، بل قاموا في لقاء طاجيكستان باتباع تعليمات المدرب بعد تسجيل الهدفين، حيث عملوا على تمرير الكرة فيما بينهم والسيطرة عليها بغية إخراج طاجيكستان من منطقته الخلفية الذين تكتلوا فيها. وقال: خرجنا بالمطلوب من اللقاء وهو تسجيل ثلاثة أهداف والفوز، ونجحنا في خطوتين وتبقت مباراة اليمن، ندرك أنها ستكون قوية وهي بمثابة نهائي لأن الفائز سيصعد للنهائيات الآسيوية. المنهالي يضرب المثل في التفاني كلباء (الاتحاد) أصر سعيد مصبح المنهالي، الظهير الأيسر لمنتخبنا الوطني والعين، على الوجود مع «الأبيض» في مباراته أمس الأول أمام طاجيكستان، رغم وفاة ابن شقيقه، وحضر المنهالي مراسم الدفن عصر أمس الأول في العين، إلا أنه أصر على حضور مباراة المنتخب، وضرب المنهالي مثلاً رائعاً في الإخلاص والتفاني من أجل «الأبيض».

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا