• الخميس 09 ربيع الأول 1438هـ - 08 ديسمبر 2016م

الرئيس التونسي يتهم «أيادي خبيثة» بتأجيج الاحتقان في البلاد

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 23 يناير 2016

وكالات

اتهم الرئيس التونسي الباجي قائد السبسي وسائل الإعلام المحلية وبعض السياسيين بالعمل على زيادة الاحتقان والتوتر في البلاد، مما دفع السلطات إلى إعلان حظر التجول الليلي في شتى أنحاء البلاد.

وجاء خطاب السبسي بعد ساعات من إعلان وزارة الداخلية التونسية فرض حظر التجول "من الساعة 8 مساء حتى 5 صباحا".

وقال الرئيس التونسي في خطاب للأمة بثه التلفزيون الرسمي إن "تونس مستهدفة" وأن "أياد خبيثة استغلت التحركات المشروعة في بعض المناطق لبث الفتنة".

وأضاف السبسي أن "بعض قطاع الطرق ومحترفي السرقة احتلوا الاحتجاجات السلمية المطالبة بالشغل لممارسة العنف والتخريب والاعتداء على الممتلكات الخاصة والعامة".

وطالب السبسي الحكومة التونسية بتقديم حلول سريعة للحد من البطالة.

وأضاف السبسي أن «داعش الموجود على حدودنا مع ليبيا اغتنم الوضع ليرمي بدلوه في الأحداث، لكنه لن يتمكن من ذلك، لأن تونس عودها ليس بهين بل قوي وصلب».

وأوضح أن الحكومة الحالية ورثت وضعاً صعباً جداً، من حيث البطالة الخانقة، خاصة في صفوف أصحاب الشهادات. ولفت إلى أن «تونس شهدت ثورة حرية وكرامة وليس هناك كرامة من دون تشغيل، ولا يمكن أن نواجه مطالب الشباب بدعوتهم إلى مزيد من الصبر». واختتم كلمته قائلاً إن «تونس بخير ومستمرة في تركيز مسارها الديمقراطي» في رسالة إلى الخارج.  

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا