• الأحد 28 ذي القعدة 1438هـ - 20 أغسطس 2017م

طعنوه .. فرفض العلاج ليواصل مطاردة «البوكيمون»!

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 يوليو 2016

أوريغون - (الاتحاد نت)

رفض أحد المراهقين ارتياد المستشفى بعد التعرض للطعن من آخر، خلال الانشغال بلعبة «بوكيمون جو» الشهيرة، مفضلاً مواصلة اللعب على تلقي العلاج الذي قد يحافظ على حياته.

وكان مايكل بيكر، البالغ من العمر 21 عاماً، يلعب بهاتفه لعبة «بوكيمون جو» وقادته قدماه للبحث عن «البوكيمون »في غابات «غروف» بولاية «أوريغون» الأمريكية.

وتعثر المراهق الأمريكي بأحد الأشخاص خلال مشيه في الغابة، فما كان من الآخر إلا أن عرض عليه القتال فلما رفض بيكر باغته بطعنة في الكتف، حسبما أخبر قناة FOX 12 الإخبارية.

وقال: «بعدما تعرضت للطعن، لم أكن أرغب في ضياع المرحلة التي وصلت إليها في اللعبة، فقررت استكمال اللعب، قررت فعلياً المخاطرة بحياتي من أجل اللعب».

وقالت مصادر الشرطة إنها رصدت مراهقاً عشرينياً مطعوناً في الكتف ورفض العلاج لرغبته في البحث عن كائنات «البوكيمون»، مشيرة إلى أنها لم تجد المهاجم.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا