• الأحد 27 جمادى الآخرة 1438هـ - 26 مارس 2017م
  02:58    عبدالله بن زايد يطلق مسح رفاهية وتنمية الشباب        03:00     المرصد السوري : سد الفرات توقف عن العمل         03:06     تزايد فرص أحمد خليل في قيادة هجوم الإمارات أمام استراليا         03:09     مقاتلون سوريون تدعمهم أمريكا يحققون مكاسب على حساب تنظيم داعش الإرهابي         03:12     قوات الاحتلال الاسرائيلي تعتقل عشرة مواطنين من الضفة        03:21    محكمة مصرية تقضي بسجن 56 متهما في قضية غرق مركب مهاجرين مما أسفر عن مقتل 202         03:24     فتيات اماراتيات يتأهبن لتسلق جبل جيس        03:31     مقتل قيادي داعشي ألماني خلال معارك سد الفرات شمال شرق سوريا        03:34     داعش الارهابي يعدم ثلاثة مدنيين، لاتهامهم بدعم الشرطة شمال أفغانستان     

شيدتها «الثقافة» بالتعاون مع بلدية أبوظبي

نهيان بن مبارك يفتتح أول مكتبة شاطئية بمنطقة الشرق الأوسط في أبوظبي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 أبريل 2014

إبراهيم سليم (أبوظبي)

افتتح معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع أمس، أول مكتبة شاطئية إلكترونية بمنطقة الشرق الأوسط على شاطئ العائلات في أبوظبي، والتي شيدتها وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، بالتعاون مع بلدية أبوظبي لتكون ملمحا مميزا على شواطئ أبوظبي وتتيح لكل رواد الشاطئ من المواطنين والمقيمين الفرصة للاطلاع والثقافة.

وتضم المكتبة قائمة ضخمة من العناوين والإصدارت الحديثة تضم آلاف العناوين في المجالات المعرفية كافة، إضافة إلى المجلات والدوريات الإلكترونية، كما تضم المكتبة مجموعة كبيرة من الكتب والمراجع باللغتين العربية والإنجليزية تزيد على 1500 كتاب، ليسهل على السائحين الأجانب التعرف على تراث الدولة، وتاريخها وإعلامها وقيمها وتقاليدها الراسخة، من خلال زيارة المكتبة، وتم تزويد المكتبة بـ 4 أجهزة كمبيوتر و14 آي باد، وتعمل على مدار 12 ساعة يومياً، بالإضافة إلى كتب باللغة الفرنسية.

حضر الافتتاح معالي سعيد عيد الغفلي رئيس دائرة الشؤون البلدية، وخليفة محمد المزروعي مدير عام بلدية مدينة أبوظبي، وعفراء الصابري وكيل وزارة الثقافة والشباب وتنمية المجتمع بالإنابة، وعدد من قيادات العمل الثقافي في أبوظبي.

وقال معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان إن استراتيجية الوزارة قائمة على الوصول بالمنتج الثقافي الإماراتي إلى كل مكان، وتقديم الخدمات الثقافية والمعرفية والتراثية لكل فئات المجتمع، إضافة إلى ضيوف الإمارات من السياح والزائرين ليتسنى لهم التعرف عن قرب على تراث الدولة وقيمها ورموزها، مؤكدا أن هذه المكتبة تعد نقلة نوعية من حيث المكان، كونها على شاطئ أبوظبي، ومن حيث الإمكانات، حيث تعتمد أحدث الأساليب والنماذج العلمية الخاصة بالمكتبات الإلكترونية، مشيدا بالتعاون المشترك مع بلدية أبوظبي لإنجاز هذا المشروع.

آلاف العناوين ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض