• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

عربي يريد الزواج بـ «القوة» وخادمة تهدد بتفجير صالون

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 23 يناير 2016

دبي (الاتحاد) فصلت محكمة الجنايات في دبي في ست قضايا تهديد، دانت فيها المتهمين، أبرزهم مندوب مبيعات سوري، هدد ربة بيت أردنية بارتكاب جناية ضد ابنتها ما لم توافق على الزواج منه، حيث عاقبته المحكمة بالحبس 3 أشهر والإبعاد. كما نظرت تهديد خادمة فيتنامية بتفجير صالون تجميل نسائي وعاقبتها بالعقوبة ذاتها. وتعود وقائع القضية إلى مايو الماضي، حينما حضرت المدانة إلى مقر سكن موظفات الصالون لكي تصطحب معها واحدة من العاملات فيه ، إلا أن ذلك لم يرق لصاحبة الصالون التي حاولت منعها، بيد أن المدانة شرعت بالصراخ والتهديد بتفجير الصالون لو حاولت منعها، ما دفع المجني عليها إلى إبلاغ الشرطة التي حضرت وألقت القبض على المدانة. وقررت المحكمة وقف تنفيذ العقوبة ذاتها بحق مدير حسابات مصري الجنسية، هدد شركة مقاولات وعمالها بارتكاب مجزرة وإراقة الدماء، ما لم تغادر الشركة وعمالها موقع الإنشاءات الذي كان المالك قد ألغى ترخيص شركة المدان للعمل فيه، وأرسى العمل على شركة مقاولات أخرى. وقررت المحكمة تطبيق عقوبة الحبس 3 أشهر في ثلاث قضايا من هذا النوع، الأولى بحق مفتش فلسطيني هدد مضيفة طيران فرنسية بالقتل ما لم تسلمه الشيكات التي كانت بحوزتها بعد أن تحصلت على المبالغ المالية التي أقرضتها له، أما الثانية فكانت بحق شريك تجاري أردني، هدد مديرة سورية الجنسية بالقتل هي وأطفالها ما لم تسلمه نسبة من أرباح شركة الوساطة العقارية التي كان قد باع حصته فيها، والقضية الثالثة بحق موظف مواطن وشريك تجاري باكستاني هددا تاجراً باكستانياً بالقتل هو وعائلته ما لم يسلمهما مليون درهم، وأرغماه تحت التهديد على تسليمهما 400 ألف درهم. وفي قضية تهديد أخرى، عاقبت المحكمة عاطلاً عن العمل، مواطناً، بالحبس 6 أشهر لتهديده موظفاً بحرقه مع سيارته ما لم يسلمه مبلغاً من المال بعد خلاف نشب بينهما على بيع سيارة، وكذلك لتعديه على عريف شرطة وتهديده له بطعنه بالسيف حينما يصادفه خارج مركز الشرطة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض