• الأحـد 12 ربيع الأول 1438هـ - 11 ديسمبر 2016م

يناقش سبل مواجهة جرائم الإنترنت

معرض «الخليج لأمن المعلومات» ينطلق في دبي الشهر المقبل

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 31 مارس 2015

دبي(الاتحاد) تُسلّط الدورة الثالثة من معرض ومؤتمر الخليج لأمن المعلومات، الذي ينظمه مركز دبي التجاري العالمي، خلال الفترة من 26 إلى 28 أبريل 2015 الضوء على أبرز القضايا المتصلة بأمن المعلومات وجرائم الشبكة العنكبوتية، وأثرها على الاقتصاد والمجتمع.

ومن أبرز القضايا المطروحة للبحث والمناقشة مسألة إنترنت الأشياء التي أصبح الاعتماد عليها في تصاعد مستمر لتصل إلى معظم المستهلكين. وتساهم ظاهرة إنترنت الأشياء بشكل مطرد في توحيد العمليات والأجهزة الذكية والبيانات، إلا أنها سوف تعرّض المؤسسات والمستهلكين للهجمات الإلكترونية بمعدلات أكبر من الماضي، ويرى خبراء القطاع أن الأجهزة الذكية وأجهزة الكمبيوتر باتت تعتبر بمثابة الباب الخلفي لمهاجمي كافة المؤسسات بسبب ارتباطها بأنظمة تشغيلية لا تتخذ من حماية المعلومات أولوية قصوى. وتؤكد شركة «جارتنر» الرائدة في أبحاث واستشارات تقنية المعلومات، أنه مع حلول العام 2020 سيصل عدد الأشياء التي تتصل ببعضها بعضاً إلى قرابة 25 مليار، وسيصل عددها العام الجاري إلى 4.9 مليار، ما يُشكّل زيادة هائلة تبلغ 30% مقارنة بأرقام العام الماضي. وفي ضوء التوقعات التي تؤكد بأن قطاعات المستهلكين والأتمتة والصناعة سوف تمثل قاطرة النمو الهائل لتقنية إنترنت الأشياء، حذرت شركة «سيسكو» الرائدة في تقنية المعلومات في العالم أنه على الرغم مما تحمله إنترنت الأشياء من وسائل راحة وفوائد عديدة للأفراد والمؤسسات، فإن هناك تحديات أكبر تنتظر الشركات وكل الجهات المسؤولة عن حماية الشبكات من الهجمات الإلكترونية. ويقول «فيليب روجيباند»، مدير تطوير الأعمال في «سيسكو» للهندسة الأمنية، وأحد المتحدثين خلال فعاليات معرض ومؤتمر الخليج لأمن المعلومات: «في ظل مواصلة سعي المؤسسات نحو سبل تعظيم الاستفادة من الفرص الهائلة التي يوفّرها إنترنت الأشياء، فإن ذلك سيقابله أيضاً توسّع في وجهات ونوعيات الهجمات الإلكترونية. ويشهد اليوم الثاني من المؤتمر عرضاً تقديمياً لـ «روجيباند» يتناول فيه موضوع: «ماذا نحتاج لتحقيق الأمن الإلكتروني لإنترنت الأشياء». وفي أول أيام المؤتمر، سوف يناقش « ليس آنديرسون»، نائب رئيس شؤون الإنترنت والفضاء الإلكتروني في مجموعة BT، المجموعة العالمية الرائدة في قطاع الاتصالات، سيناريوهات التهديد من إنترنت الأشياء والشبكات المعرّفة بالبرمجيات. ويُعد معرض ومؤتمر الخليج، الحدث الأهم والأبرز المعني بأمن تكنولوجيا المعلومات في المنطقة، ويتناول القضايا الأساسية المتعلقة بإدارة الأمن الإلكتروني وإدارة الهوية والتعافي من كوارث الاختراقات في مختلف القطاعات الحساسة، مثل الخدمات المالية والحكومات والنفط والغاز وتكنولوجيا المعلومات والصناعات الدوائية وكذلك الأفراد. كما يشهد المعرض مشاركة أكثر من 150عارضاً، ويستقطب ما يزيد على 5000 زائر تجاري ومتخصص في الأمن الإلكتروني من 50 دولة، من بينهم رؤساء أمن المعلومات والمديرون التنفيذيون للمعلومات.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا