• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

«شؤون المرأة» بدار البر تعلن فعاليات «إسعاد المجتمع»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 يوليو 2016

دبي (الاتحاد)

أعلن قطاع شؤون المرأة في جمعية «دار البر» عن حزمة من الفعاليات الهادفة إلى «إسعاد المجتمع»، في إطار نهج الدولة وتوجيهات القيادة الرشيدة لنشر السعادة والفرح بين صفوف المواطنين والمقيمين، وتعزيز صورة الإمارات ومكانتها كـ «أسعد بلد»، و«أسعد شعب» في العالم. وقال عبدالله علي بن زايد، المدير التنفيذي لـ «دار البر»: إن الجمعية تسعى بصورة حثيثة إلى ترجمة وتفعيل «استراتيجية السعادة» في الدولة، التي تتبناها القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة «حفظه الله»، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي «رعاه الله»، عبر قائمة حافلة من الفعاليات الخيرية الإنسانية، الدينية، الاجتماعية، التنموية، والترفيهية، المتنوعة.

وأكد عبدالله علي بن زايد: أن سعادة المجتمع هدف سام تسعى إليه كافة مؤسسات الدولة، لاسيما مؤسسات ودوائر دبي، انطلاقاً من رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، الرامية إلى تحقيق السعادة لجميع شرائح المجتمع.

وأوضحت أسماء الريس، رئيسة قطاع شؤون المرأة في «دار البر»، أن الجمعية، ممثلة بقطاع شؤون المرأة، بإدارتيه، إدارة الأنشطة والفعاليات النسائية، وفرع الإناث في إدارة مشروع «البر» لتحفيظ القرآن الكريم، تعمل على تعزيز «سعادة المرأة والطفل وكبار السن» في المجتمع الإماراتي، ضمن شرائح المجتمع المحلي المستهدفة في «استراتيجية السعادة» من قبل الدولة وقيادتها الرشيدة، بتعزيز الاهتمام بالمرأة في الإمارات ودعمها وتثقيفها.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتعرض ابنك للتنمر المدرسي؟ وهل أجاد الأخصائي الاجتماعي التصرف؟

نعم
لا
لم يتعرض