• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

الجماهير تعزف «أجمل الألحان» في «قلعة الفرسان»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 أبريل 2014

عمت الأجواء الاحتفالية أروقة النادي الأهلي في «ليلة القبض على اللقب»، التي عزفت فيها الجماهير أجمل الألحان، وهي تعيش أوقاتاً ستبقى عالقة في سجل الذكريات الجميلة، زفت خلالها أبطالها المتوجين باللقب السادس على مر التاريخ النادي العريق، المعروف بـ «ملك البدايات»، بعدما كان أول من توج بلقب الدوري، كما كان أول من أحرزه بالمسمى الجديد بعد تطبيق الاحتراف موسم 2008-2009.

وتوافدت الجماهير إلى «قلعة الفرسان» قبل ما يقارب من ساعتين على انطلاق اللقاء، حيث تحولت الأماكن المحيطة باستاد راشد إلى ساحات لتبادل التهنئة على حسم اللقب مبكراً، فيما كان العتاب على سبيل المزاج، لمن لم يرتدِ اللون الأحمر، الذي يعد العلامة الفارقة للأهلي على صعيد الألعاب كافة.

وفيما حجز غالبية عشاق الفرسان أماكنهم بالمدرجات مبكراً، طمعاً في الحصول على افضل مقعد لمتابعة مجريات اللقاء، بقيت البوابات مفتوحة طوال اللقاء مع التوافد المتواصل للجماهير للاستمتاع والاحتفال كأسرة واحدة، التي تزف «عريسها» الغالي في ليلته المشهودة، التي انتظرتها على مر السنوات الماضية، وقفت خلالها الجماهير وراء الفريق وبقيت مساندة له في أوقات الفرح أو الانكسار، قبل أن يبدأ وقت جني ثمار العمل الشاق والكبير، الذي قام به أركان النادي كافة من إدارة ولاعبين، وغيرهم.

وجاء دخول اللاعبين أنيقاً على غرار الملاعب الأوروبية، بعدما صممت الجماهير لوحة جميلة ممزوجة باللون الأحمر يتوسطها لوحة كبيرة لكأس الدوري يحمل عبارة البطل والرقم 6، حيث يعد هذا واحداً من أبرز الأساليب الحديثة، التي تنتهجها جماهير الأندية العالمية، التي تتنافس فيما بينها في رسم اللوحات المعبرة عن قيمة المناسبة.

وبدأت الأهازيج منذ اللحظة الأولى على إطلاق صافرة البداية حيث تغنت جماهير الأهلي بفريقها، فيما لم يحبط هدف أوليفيرا المبكر من عزيمتها، حيث زادت النغمة بعد هذا التحول المفاجئ في ظل الرغبة الجارفة والإيمان الراسخ بأن هذه الليلة المنشودة التي تترقبها، رافضة المغادرة من الملعب دون تحقيق الغاية التي جاءت من أجلها.

وتزين ستاد راشد باللافتات الاحتفالية لجماهير الأهلي باللغتين العربية والانجليزية وحتى الإيطالية، وفيما تنوعت العبارات التي حملتها اللافتات فإن جميعها عبر عن فرحة أنصار «الفرسان» بالتتويج باللقب السادس، حيث تصدرت لافتة باللغة العربية مكتوب فيها «الأهلي الاستثنائي»، فيما جاءت العبارات باللغة الإنجليزية، وهي: جاهزون ودائماً سنبقى في الريادة، فخر دبي، نحن الأبطال، بالإضافة إلى اللافتة خاصة للهداف البرازيلي جرافيتي بعنوان «البلدوزر 23» إشارة إلى رقم القميص الذي يرتديه، فيما كانت العبارة الإيطالية الشهيرة «فوزا الأهلي»، التي تعني النصر للأهلي باللغة العربية. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا