• الجمعة 27 جمادى الأولى 1438هـ - 24 فبراير 2017م

نتيجة تزايد مخاطر فرض القوات الحكومية السورية حصاراً عليها

الأمم المتحدة: لا نستطيع إطعام شرق حلب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 يوليو 2016

عواصم (وكالات)

قالت الأمم المتحدة أمس، إنها ومنظمات إغاثة أخرى لديها ما يكفي من الطعام في شرق حلب لإطعام 145 ألف شخص لمدة شهر، في ظل خطر أن تفرض القوات الحكومية السورية حصاراً على ما بين 200 ألف و300 ألف شخص في المدينة.

وذكر مسؤول في المعارضة أن المناطق التي تقع تحت سيطرة المعارضة في المدينة خزنت ما يكفي من المؤن الأساسية للصمود تحت الحصار لعدة أشهر وإن كانت بعض السلع تنفد.

وتقدمت القوات الحكومية بدعم من حلفاء بينهم جماعة «حزب الله» والقوات الجوية الروسية الأسبوع الماضي لتصبح على بعد بضع مئات من الأمتار من الطريق الوحيد المؤدي للمنطقة التي تسيطر عليها المعارضة من حلب، ليصبح من المتعذر على مئات الآلاف الذين يعيشون هناك سلوكه.

وزادت أسعار السلع الأساسية غير القابلة للتلف بواقع ثلاثة أمثالها، وارتفعت أسعار المنتجات الطازجة بمعدل أكبر من ذلك هذا إذا تسنى العثور عليها من الأساس. ووصل سعر الكيلوجرام الواحد من الطماطم (البندورة) إلى ما لا يقل عن خمسة أمثاله قبل الحصار.

وقال رئيس مجلس المدينة في الجزء الخاضع لسيطرة المعارضة من حلب إن المجلس خزن الدقيق والقمح والوقود والسكر والأرز، وإنه دعا السكان للتكيف مع الوضع الجديد. وأضاف أن سلطات المعارضة تحاول أيضاً إيجاد طرق بديلة لإمداد المنطقة. ... المزيد

     
 

هل تحد السياسات الأميركية الجديدة من الهجرة العربية للغرب عموما؟

نعم
لا