• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

قرأت الرسالة.. فألقت هاتف خطيبها في البحر

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 15 يوليو 2016

القاهرة (الاتحاد)

رصد الجمهور خلافاً بين الممثلة ليندسي لوهان وخطيبها في نادي شايناوايت على شاطئ ركان بعد أن قرأت ليندسي رسالة نصية على هاتفه ، حسبما أشارت التقارير، حينما كانت تحتفل بعيد ميلادها الـ 30 الأسبوع الماضي بقضاء عطلة في الشمس على جزيرة ميكونوس اليونانية بصحبة خطيبها الروسي إيجور تاراباسوف «23 عاما».. ولم تمض الأجواء برومانسية كما كان مخططاً لها.

وأضافت التقارير أن الممثلة ألقت هاتف خطيبها المحمول في البحر، وسط دهشة وصدمة بعض الأصدقاء وأفراد الأسرة الحاضرين، ومن بينهم إيلينا والدة إيجور، في حين رد الأخير بإلقاء العصير على الممثلة قبل أن يضطر الأمن للتدخل للتفرقة بينهما.

وقال أحد المشاهدين لصحيفة «ذا صن»: «كانت الأمور على ما يرام بينهما قبل أن يضايق شيء ما على هاتف إيجور ليندسي. ثم بدأ الصياح والصراخ، حتى ألقت ليندسي بهاتفه في البحر، وكانت تبدو غاضبة للغاية».

وأضاف: اضطر الأمن في نادي الشاطئ إلى التدخل بينهما، بينما جلست ليندسي في سيارتها في حين عاد إيجور إلى الحفل.

وفي أعقاب الحادث، نشرت ليندسي صورة لها وحدها، وهي تستلقي في الشمس، وعلقت عليها قائلة: «الحب مرهق خاصة عندما تكونين أكبر سناً... ولكن الحب هو الأهم في النهاية».

وعادت بعدها ونشرت صورة تجمعها بإيجور محاطة بصورة قلب فيما يرجح «عودة الأمور إلى طبيعتها بين الخطيبين.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا