• الاثنين غرة ربيع الأول 1439هـ - 20 نوفمبر 2017م

استئناف الحوار بين الأزهر والفاتيكان لمواجهة الإرهاب

حجم الخط |


تاريخ النشر: الخميس 14 يوليو 2016

أحمد شعبان (القاهرة)

التقى أمس، أعضاء مركز الحوار بالأزهر الشريف والذي ضم الدكتور محيى الدين عفيفي، أمين عام مجمع البحوث الإسلامية، والدكتور كمال بريقع عبدالسلام، عضو مركز الحوار بالأزهر، والسيد السفير المطران برونو موزارو، سفير الفاتيكان بمصر، وسعادة المطران ميجيل أبوزو، أمين المجلس البابوي لحوار الأديان، حيث بحث الجانبان سبل تفعيل الحوار بين الأزهر الشريف والفاتيكان لتحقيق التعاون المشترك بين أتباع الديانتين الإسلامية والمسيحية والعمل على تفعيل القيم المشتركة، لتحقيق التعايش السلمي والتعاون والتضافر لأجل التصدي لخطر الإرهاب الذي يهدد الإنسانية ويعمل على ضرب الاستقرار في العالم.

وأكد الجانبان على أهمية التعاون المشترك بينهما، نظرًا للمكانة العالمية التي يتمتع بها الأزهر الشريف ومؤسسة الفاتيكان.

وتناول اللقاء عددًا من المحاور المهمة، مثل تفعيل دور الأسرة في المجتمعات وتربية النشء، ودور الرموز الدينية في بناء السلام ونشر ثقافة الاختلاف وآدابه وقبول الآخر، ودعم العيش المشترك، وأهمية التلاقي والتفاهم والتفاعل بين الرموز الدينية لإرساء دعائم السلام في مواجهة ثقافة الكراهية، ونشر ثقافة الرحمة والمحبة بين الناس.