• الثلاثاء 07 ربيع الأول 1438هـ - 06 ديسمبر 2016م

2100 قضوا في السجون السورية العام الماضي

حجم الخط |


تاريخ النشر: السبت 10 يناير 2015

بيروت (رويترز)

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان امس، نقلاً عن أسر معتقلين توفوا أن 2100 شخص على الأقل توفوا في سجون سورية العام الماضي، وأن الكثير من الجثث ظهرت عليها علامات تعذيب. وقال المرصد، إنه يعتقد أن الرقم الحقيقي أعلى بكثير، لكن لديه فقط تقارير عن الحالات التي تسلمت فيها الأسر جثة أو شهادة وفاة من سجن، ولم يتسن على الفور الاتصال بمسؤولين سوريين للتعليق.

وقال محققون تابعون للأمم المتحدة في مارس، إنه يشتبه في وجود مجرمي حرب في وحدات الجيش السوري وأجهزة الأمن،إضافة الى جماعات المسلحين الذين يقاتلونهم في الحرب الأهلية في البلاد.

وأضافوا انهم يحققون في أدلة عن تعذيب وقتل وتجويع في سجون سورية، وأن رؤساء أفرع المخابرات ومنشآت الاعتقال في قائمة المشبوهين المحتملين.

وقال المرصد إن أكثر من 76000 شخص قتلوا في الحرب في العام 2014 في حين تقول الأمم المتحدة إن 200000 قتلوا منذ بدء الصراع.

وفي يناير 2014 قال مدعون سابقون في جرائم الحرب، إن لديهم «أدلة واضحة» تشير الى ممارسة تعذيب ممنهج، وقتل 11000 معتقل في سجون سورية.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا