• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  01:55    وزير خارجية روسيا: مقاتلو المعارضة الذين يرفضون مغادرة شرق حلب سيتم التعامل معهم باعتبارهم إرهابيين         01:56    لافروف: روسيا ستدعم عملية الجيش السوري ضد أي مقاتلين معارضين يبقون في شرق حلب         02:36     وزارة الدفاع الروسية تعلن تحطم طائرة سوخوي-33 خلال هبوطها على حاملة طائرات في البحر المتوسط     

87 قتيلاً ومصاباً بعواصف وأمطار في الإكوادور وتشيلي

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 مارس 2015

كيتو، سانتياجو (وكالات)

أعلنت سلطات الإكوادور وتشيلي، مساء أمس الأول، مقتل 35 شخصاً على الأقل بسبب عواصف شديدة وأمطار غزيرة اجتاحت المناطق الساحلية المطلة على المحيط الهادئ أواخر الأسبوع الماضي.

وذكر مسؤولون في الإكوادور أن 25 شخصاً على الأقل قتلوا جراء أمطار غزيرة وانهيارات أرضية وارتفاع أمواج البحر. وتسببت صواعق ضربت مدرسة للشرطة في العاصمة كويتو في إصابة 52 شخصاً. وأضافوا أن سوء الأحوال الجوية أحدث أضراراً اقتصادية واسعة النطاق بالمزارع والثروة السمكية بما في ذلك قوارب تحطمت على الصخور.

وأعلنت الرئيسة التشيلي ميشيل باشليه مقتل 10 أشخاص وفقدان 19 آخرين وتدمير 4427 منزلاً، والكثير من الطرق بسيول عارمة وانهيارات أرضية في منطقة أتاكاما شمال تشيلي، حيث توجد أقحل صحراء في العالم. وقالت أثناء اجتماع طارئ في العاصمة سانتياجو: «إن هذه الحصيلة سترتفع أكثر كلما بلغنا مزيداً من المناطق». وأضافت: «نحن ما زلنا في حالة طوارئ. الوضع مدمر، وعلينا الوصول إلى المناطق المعزولة سريعاً». وذكرت أنه تم إرسال وحدات من الجيش إلى المنطقة للمساعدة في جهود الإنقاذ والإغاثة والحيلولة دون أعمال النهب.

وعادت باشليه إلى سانتياجو يوم الجمعة بعدما أمضت يومين في منطقة أتاكاما ومدينة إنتوفاجاستا المجاورة، حيث هطلت كميات استثنائية من الأمطار أدت إلى سيول طمي غمرت قرى بأسرها.

وقال مدير مكتب الطوارئ الوطنية التشيلي ريكاردو تورو: «بينما نواصل فتح الطرق، يمكن أن ترتفع حصيلة القتلى». ومن بين الضحايا أحد العمال الناجين من حادث من انهيار منجم أتاكاما عام 2010، بعدما أمضوا شهرين عالقين تحت سطح الأرض.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا