• السبت 11 ربيع الأول 1438هـ - 10 ديسمبر 2016م

«الشارقة للكتاب» يثري فضاء الترجمة في «لندن للكتاب»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 أبريل 2014

اختتم معرض الشارقة الدولي للكتاب مشاركته الناجحة في الدورة الثالثة والأربعين لمعرض لندن للكتاب. ونظم معرض الشارقة الدولي للكتاب صباح اليوم الختامي لمعرض لندن، ندوة متخصصة تحت عنوان «كيفية تسهيل عملية الترجمة بين الناشرين العرب ومجتمعات النشر الدولية - المعوقات الثقافية المشتركة وكيفية التغلّب عليها»، ركزت على تعميق أواصر التواصل وتعزيز التعاون بين الناشرين العرب ونظرائهم في مجتمع النشر الدولي بنطاقه الأوسع.

وترأس الندوة أحمد بن ركاض العامري، مدير معرض الشارقة الدولي للكتاب، وشارك فيها كل من بسام شبارو، مدير الدار العربية للعلوم ناشرون، ونيرمين مول أوغلو من وكالة كليم التركية، وتامر سعيد من دار كلمات للنشر، وإريك فيشر من دار النشر الهولندية دو جيوس، وبارثولوميو جيسون من دار النشر البريطانية ستوكتون آند هودر.

وأكد العامري في كلمته أهمية الترجمة كأداة مهمة لخلق التفاهم بين الثقافات المختلفة، قائلاً: «إننا نعتقد بأنه ليست هناك فروق ثقافية لا يمكن التغلّب عليها من خلال النشر. فكلما زادت الكتب التي يتم تبادلها بين العالم العربي والعالم الغربي، زاد التبادل الثقافي والمعرفي والخبرات بين الجانبين».

وتمحورت الندوة حول مواضيع ذات صلة بمجال الترجمة، مثل أوجه التشابه والاختلاف بين الأسواق العربية وبقية الأسواق في العالم، والتصورات الخاطئة المشتركة من قبل الناشرين الدوليين، عندما يقررون القيام بأعمال ومشاريع في مجال صناعة النشر بالعالم العربي. (الشارقة ـ الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا