• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

مقاتلة لـ «فجر ليبيا» تقصف موقعاً عسكرياً ناحية القيرة

الجيش الليبي يتقدم نحو اوباري

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 مارس 2015

طرابلس (وكالات)

أكدت مصادر عسكرية أن مقاتلة تابعة لمليشيات «فجر ليبيا» قصفت مساء أمس الأول، بوابة بمنطقة القيرة التي يسيطر عليها الجيش الليبي جنوب البلاد، دون أن تسفر عن خسائر بشرية. وأكد المصدر أن قوات الجيش لا تزال تحافظ على أماكن تمركزها العسكرية، فيما تتجه وحدات منها إلى منطقة أوباري التي يتواجد بها مقاتلون متشددون يدعمون ميليشيات «فجر ليبيا» بالمنطقة.

ومنذ أسابيع، اندلع قتال شرس بين المليشيات وقوات «اللواء 241» التابع للجيش الليبي في منطقـة براك الشاطئ، حيث حاولت المليشيات اقتحام قاعدة واحدة من أهم القوات العسكرية جنوب منطقة السوط قبل أن يصدها الجيش الليبي.

من جهته، أكد خليفة جمعة زوبي الناطق باسم «قوة تأمين جنوب غرب طرابلس» الليبية التابعة للمؤتمر الوطني العام المنتهية ولايته، أنه تم تأمين منطقة العزيزية والسعدية والطويشة بنسبة 100٪. وقال زوبي لوكالة الأنباء الألمانية إن الجهود متواصلة لتأمين مناطق الزهراء والعامرية والناصرية، موضحاً أن قوة تأمين جنوب غرب طرابلس تقوم بدعم من مديرية أمن الجفارة التابعة لها منطقة العزيزية، لافتاً إلى وجود نقاط تفتيش وقوات متمركزة وأخرى متحركة تجوب المنطقة بغية بسط الأمن فيها.

وقال زوبي إن حجم الأضرار التي لحقت بالمنطقة محدودة، مشدداً على أن الأوضاع الميدانية جيدة ويسودها الهدوء. وكان مهند علي المحجوب الناطق باسم غرفة العمليات المشتركة التابعة لرئاسة الأركان العامة الليبية التابعة للمؤتمر الوطني العام، أكد أمس الأول، دحر الجماعات المسلحة التي حاولت دخول مدينة العزيزية، سعياً للوصول إلى العاصمة طرابلس، مؤكداً قيام القوة المشتركة بتأمين كل المداخل والمخارج بمناطق العزيزية والسعدية والطويشة وما جاورها.

     
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا