• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

يواصل عروضه الثقافية والفنية بقصر الإمارات

أوبرا «الناي السحري» في مهرجان أبوظبي اليوم

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 مارس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

تتواصل فعاليات مهرجان أبوظبي بالمزيد من البرامج الثقافية الفنية المتنوعة، وينطلق مساء اليوم الاثنين في فندق قصر الإمارات العرض الثاني من حفل أوبرا «الناي السحري لموزارت» الذي ينظم للمرة الأولى في العالم العربي، وتحييه أوركسترا مهرجان بودابست ومجموعة من المغنيين العالميين، ويكتسب هذا العرض الذي أخرجه ويقوده إيفان فيشر رونقه من وحي الأوبرا الراقية لموزارت التي سحرت محبي الموسيقى والمسرح من مختلف الأعمار على مر السنين، ومعه يحظى الجمهور برحلة إلى أرض أسطورية ما بين الشمس والقمر، حيث يذهب الأمير تامينو في مغامرة رائعة لينقذ بامينا ابنة ملكة الليل، وتعتبر هذه الأوبرا تجسيداً كاملاً لعبقرية موزارت الدرامية والموسيقية، حيث تنساب أشكال متنوعة من أغاني الحب الثنائية إلى الأغاني الفردية المتوهجة في قصة عشق ساحرة رائعة، تزخر بخفة الظل والشخصيات الحية.

مبادرة ولقاء

ويشهد المهرجان مساء غد الثلاثاء مبادرة تعزيز النشر الإماراتي بالتعاون مع دور النشر «مدارك»، و«ورق» و«هماليل» في «ذا سبيس» بالمنطقة الإعلامية twofour54 في أبوظبي، بهدف تعزيز صناعة النشر الإماراتي وتشجيع المبدعين الإماراتيين في مجالات الكتابة الإبداعية والأدبية، ويشارك المهرجان دور النشر المذكورة في إصدار الكتب التالية: «الغربية، طائر بثمانية أجنحة»، و«جوه إماراتية» لعلي أبو الريش، و«معجم الألفاظ العامية» لدولة الإمارات العربية المتحدة للدكتور فالح حنظل، و«اخلع حذاءك» لياسر حارب، «مدينة وثلاث نساء» لعلياء إبراهيم، وكتاب «في المدن والسفر والرحيل» لعائشة سلطان.

ويستضيف جاليري «قصر الإمارات» مساء الأربعاء المقبل الفنانين عمار العطار وريم فلكناز للمشاركة في لقاء حواري حول معرض «رؤى إماراتية» ضمن المعارض التي تقدّمها مجموعة أبوظبي للثقافة والفنون، الجهة المنظمة لمهرجان أبوظبي، وذلك بغرض التعريف بمنجز الفن التشكيلي الإماراتي، حيث تعرض باقة من الأعمال الفنية لرواد التشكيل المعاصر من الدولة، تجسّد مقدار الإبداع الذي يتميز به الفن الإماراتي المعاصر.

جسور التواصل ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا