• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

استمرت أسبوعين تحت شعار «شكراً خليفة»

أنشطة ثقافية وتراثية تسدل الستار على «ملتقى الثريا الربيعي»

حجم الخط |


تاريخ النشر: الجمعة 11 أبريل 2014

تحت شعار «شكراً خليفة» اختتمت في جزيرة السمالية، أمس، فعاليات ملتقى الثريا الربيعي السنوي الذي نظمته إدارة الأنشطة في نادي تراث الإمارات على مدى أسبوعين، بمشاركة ما يزيد على 500 طالب وطالبة من منتسبي مراكز النادي، وعدد كبير من الطلبة المنتسبين لعدد من الهيئات والمؤسسات والجمعيات ذات الصلة بثقافة الشباب والتراث.

واستهل اليوم الختامي من الملتقى بنشاطات الميادين التراثية من فروسية وهجن وسباحة ورماية تقليدية، وشراع رملي، كما نظمت للطلبة رحلة بحرية على متن السفينة التراثية ورافقهم خلالها عدد من النواخذة، حيث جرى تعريفهم بجوانب من حياة المجتمع البحري.

ونظمت للمشاركين وخاصة طالبات مركز السمحة النسائي، نشاطات ثقافية وتراثية وترفيهية، كما حرصت إدارة الأنشطة على مشاركة الشرطة المجتمعية في فعاليات ملتقى الثريا، حيث قام فرع الشرطة المجتمعية بمركز شرطة مدينة خليفة بالمشاركة في التعريف عن الدور الذي تقوم به الشرطة المجتمعية.

وفي إطار حرص إدارة الأنشطة على تزويد الطالبات المنتسبات للنادي والمشرفات وأولياء الأمور بثقافة الإسعافات الأولية شاركت إدارة الطوارئ والسلامة العامة بعرض فيلم عن دور إدارة الطوارئ والسلامة العامة عند حدوث الكوارث والحوادث في الطرق والمنازل، ومعرض مطبوعات، كما تم إلقاء محاضرة حول الإسعافات الأولية، كما تم إجراء مسابقات للمشاركات تثري معلوماتهن حول مهارات الإسعافات الأولية.

ونظم معسكر للسباحة شمل برنامجاً تدريبياً لرياضة السباحة في المسبح الأولمبي بجزيرة السمالية، والمجهز على أعلى مستوى من المواصفات الدولية، وأشرف عليه المدربان الشقيقان محمد وعبد الكريم أسعد، اللذان ذكرا أن المتدربين من القدامى والجدد تلقوا معلومات نظرية في قواعد هذه الرياضة، وأيضاً تدريبات عملية على فنون رياضات الصدر والظهر والفراشة والسباحة الحرة.

إلى ذلك، أكد مدير إدارة الأنشطة سعيد المناعي نجاح الدورة هذا العام من الحدث، سواء على مستوى حجم المشاركة أو تنوع البرامج، واستقطابها عدداً كبيراً من أولياء أمور الطلبة المشاركين والوفود الزائرة، مشيراً إلى أن الملتقى كان منصة لتعزيز مفهوم الهوية الوطنية، وتكريس جماليات الموروث الشعبي وثقافة التراث في نفوس المشاركين.

وشكرت اللجنة المنظمة سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، ممثل صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس النادي لرعايته وجهوده ودعمه اللامحدود للمشاركين، ومتابعته المستمرة للبرامج المقدمة لهم، والتوجيه بتذليل كل المصاعب لتحقيق نشاط يتوازى مع شعار الملتقى، وبما ينسجم مع توجهات الدولة في رعاية الشباب، وتطوير قدراتهم وشخصياتهم، وربطهم بتراث الآباء والأجداد بصورة حضارية.

(أبوظبي الاتحاد)

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا