• الأحد 05 ربيع الأول 1438هـ - 04 ديسمبر 2016م

قضية سينمائية

إيرادات أفلام العيد تقلب الموازين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 05 يوليو 2016

سعيد ياسين (القاهرة)

أحدثت إيرادات الأفلام السينمائية الستة التي تعرض حالياً في موسم عيد الفطر انقلاباً كبيراً في موازين القوى وشباك التذاكر، حيث احتل محمد عادل إمام الصدارة بفيلمه «جحيم في الهند» الذي يلعب بطولته أمام ياسمين صبري وبيومي فؤاد وأحمد فتحي وحمدي الميرغني ومحمد سلام وتأليف مصطفى صقر ومحمد عز الدين وإخراج معتز التوني، بإيرادات زادت عن 16 مليوناً في خمسة أيام فقط، علماً بأنه يعد التجربة الثانية له مع البطولة السينمائية المطلقة بعد فيلم «كابتن مصر»، وهو ما سيدفع العديد من المنتجين إلى الاستعانة به في أفلامهم المقبلة، خصوصاً وأنه يعتبر الأعلى أجراً بين كل المشاركين معه في بطولة الفيلم وهم شباب مسرح مصر، كما أن أجره رغم ما حققه من إيرادات سيظل منخفضاً مقارنة بنجوم الشباك سواء من أبناء جيله أو الجيل السابق له، ومنهم محمد رمضان وأحمد السقا وكريم عبدالعزيز وأحمد عز ومحمد هنيدي وأحمد حلمي ومحمد سعد ومحمد رجب، إلى جانب اعتماده على توليفة تجمع بين الكوميديا والأكشن. واللافت أن الفيلم حقق إيرادات يومية زادت عن 3 ملايين جنيه، وكسر بها الرقم القياسي السابق المسجل لفيلم «شد أجزاء» لمحمد رمضان والذي زاد قليلاً عن 2 مليون جنيه، كما أنه حقق في يوم عرضه الأول إيرادات قدرها 4 مليون و180 ألف جنيه، وجاء فيلم «من 30 سنة» لأحمد السقا ومنى زكي وتأليف أيمن بهجت قمر وإخراج عمرو عرفة في المركز الثاني بإيرادات اقتربت من 10 ملايين جنيه، وكان يمكن أن يكون هذا الرقم مقبولاً، لولا تقدم فيلم محمد إمام على السقا الذي كان راهن كثيراً على احتلال الصدارة استناداً إلى ما حققه الجزء الثاني من فيلمه «الجزيرة»، إلى جانب ضم الفيلم لعدد من الفنانين ممن يطلق عليهم أصحاب العيار الثقيل من أجيال مختلفة، إضافة إلى هجوم بعض النقاد عليه ووصفهم للفيلم بـ«الهندي» نظراً لطول وقته وتشابك أحداثه واستناده إلى قصص قتل كثيرة تفتقد المنطق والمصداقية، وجاء فيلم «أبوشنب» لياسمين عبدالعزيز وظافر العابدين وتأليف خالد جلال وإخراج سامح عبدالعزيز في المركز الثالث بإيرادات زادت عن 6 ملايين جنيه، وهو رقم حافظ لياسمين على موقعها في صدارة نجمات السينما، خصوصاً وأنها نجمة الشباك الوحيدة بين بنات جيلها مقارنة بمنى زكي وهند صبري ومنة شلبي وغادة عادل، واحتل فيلم «30 يوم في العز» لأحمد فلوكس ومحمود الليثي وسعد الصغير والراقصة صوفينار المركز الرابع بإيرادات اقتربت من 4 ملايين جنيه، ويعد رقماً معقولاً بعيداً عن مضمون الفيلم، وجاء في المركز الخامس «عسل أبيض» لسامح حسين وميرهان حسين وبيومي فؤاد وإخراج حسام الجوهري، ولم تصل إيراداته إلى مليون جنيه، وهو ما يمثل صدمة كبيرة للمشاركين فيه، وفي مقدمتهم سامح الذي كان يضع آمالاً عريضة عليه لتجاوز إخفاقاته في أفلامه السابقة التي كان يتمنى أن ينضم من خلالها إلى نجوم شباك التذاكر، واحتل فيلم «حارتي في باتي» لمحمد لطفي وأمينة ودينا والمطرب دياب المركز السادس والأخير بإيرادات لم تصل إلى نصف مليون جنيه.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا