• السبت 04 ربيع الأول 1438هـ - 03 ديسمبر 2016م

تقرير «تسويق» يرصد استقرار سوق العقارات بدبي

ارتفاع طفيف في الإيجارات بأبوظبي خلال الربع الأول

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 مارس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

حافظت أسعار الإيجارات بأبوظبي على استقرارها النسبي خلال الربع الأول من العام الجاري، مع تسجيل ارتفاع طفيف بنسبة 2% في جزيرة أبوظبي، و3% في مناطق التملك الحر خارج البر الرئيسي، بحسب تقرير صادر عن شركة تسويق للتطوير والتسويق العقاري.

وأوضح التقرير، الصادر أمس، أن سوق العقارات السكنية المحلي شهد استقراراً في أول شهرين من العام الجاري، على الرغم من أن الملاك حافظوا على مستويات أسعار الإيجارات من خلال الحد من المعروض، كما بقي الطلب مرتفعاً بعد إزالة الغطاء الإيجاري وعودة الموظفين الحكوميين إلى الإمارة في الربع الثالث من العام الماضي.

وأضاف التقرير: «سيواصل السوق تصحيح الأسعار بين المستأجرين القدامى وعقود التأجير الجديدة حتى تصدر الحكومة المحلية خريطة الإيجارات لضبط السوق».

وتوقع التقرير تصحيحاً في أسعار وحدات التملك الحر بأبوظبي إثر إعلان شركة «طموح» عن بدء مبيعات الوحدات السكنية في مشروعها «مدينة الأضواء» في جزيرة الريم. وهذه هي المرحلة الأولى من ثاني مشروع لشركة «طموح» والذي يشتمل على 9 أبراج- اثنين للمكاتب و7 أبراج سكنية، والتي تتألف من 2400 وحدة سكنية متاحة للتملك الحر وليس للتأجير. وقبل هذا الإعلان، كانت أسعار الوحدات أقل من نظيراتها بمعدلات تتراوح بين 10 إلى 15%.

وتابع التقرير: يمكن للمشترين الحصول على أفضل متوسط أسعار للشقق بالقدم المربع في كل من «الريف» (1000 درهم) ومارينا سكوير وشاطئ السعديات (1450 درهما) وشاطئ الراحة ومشروعي أبراج «الشمس والسماء» و»البوابة» في جزيرة الريم (1,550 درهما) وقرية هيدرا وفلل الريف واللتان توفران شققاً بغرفتي نوم وبأسعار مليون درهم و1.5 مليون درهم على التوالي. ... المزيد

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا