• الاثنين 06 ربيع الأول 1438هـ - 05 ديسمبر 2016م
  02:36     وزارة الدفاع الروسية تعلن تحطم طائرة سوخوي-33 خلال هبوطها على حاملة طائرات في البحر المتوسط     

التقت تجار السلعة بحضور «اقتصادية أبوظبي»

الاقتصاد تضبط أسعار الخضراوات في رمضان بحل مشاكل الموردين

حجم الخط |


تاريخ النشر: الإثنين 30 مارس 2015

أبوظبي (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد)

استعرضت وزارة الاقتصاد، أمس بحضور دائرة التنمية الاقتصادية في أبوظبي، خلال اجتماعها بتجار وموردي الخضراوات والفاكهة في الإمارة تحديات السوق خلال شهر رمضان وشكلت لجنة من أبرز التجار بالقطاع لمنع ارتفاع أسعار السلع، مؤكدة عدم حدوث زيادة في السلع خلال رمضان نتيجة لارتفاع حصة مساهمة الإنتاج المحلي إلى 35% من السوق، مقابل 20% في العام 2013.

وقال الدكتور هاشم النعيمي مدير إدارة حماية المستهلك في الوزارة في تصريحات للصحفيين عقب الاجتماع، عدم حدوث زيادات في أسعار الخضراوات والورقيات خلال شهر رمضان، مشدداً على أن الوزارة وضعت خطة لمتابعة الأسواق بصورة يومية خلال الشهر الفضيل والحيلولة دون التلاعب بالأسعار وحدوث عمليات استغلال نتيجة ارتفاع الطلب.

وقال «إن الجولات اليومية سيتم تنفيذها بالتعاون مع البلديات ودوائر التنمية الاقتصادية، لمراقبة الأسواق والعمل على وقف محاولات رفع أسعار السلع الاستهلاكية الأساسية خلال الشهر، إضافة إلى الحملات المفاجئة والمنتظمة خلال الفترة التي تسبق شهر رمضان».

وأفاد، بأن إمارات أبوظبي تستورد يومياً نحو 3500 طن من الخضراوات والفاكهة، مشيراً إلى أن الوزارة ستبحث مع الجهات المختصة مشكلة ندرة مخازن السلعة والعمل على توفيرها للحفاظ على وفرة المعروض واستقرار السوق. وأضاف النعيمي، ستعقد الوزارة سلسلة اجتماعات مع تجار الخضراوات ومسؤولي منافذ البيع والجمعيات التعاونية خلال الفترة المقبلة لتفعيل اتفاقيات تثبيت الأسعار وإطلاق مبادرات جديدة تسهم في الحفاظ على الأسواق.

وأفاد، بأن الوزارة تعمل على الاطلاع على كميات السلع في منافذ البيع وعقود توريد الخضراوات والتأكد من استيراد الكميات اللازمة للمستهلكين ومنع حدوث نقص في أي سلعة للحيلولة دون زيادتها.

ونوه إلى أن خطة الوزارة تتضمن قيام منافذ بيع بطرح عروض ترويجية وتخفيضات تتراوح بين 20 إلى 30% في السلع الرمضانية، مشيراً إلى أن الوزارة طالبت منافذ البيع بأن تتضمن عروض التخفيضات السلع الأساسية والاستراتيجية التي يقبل عليها أغلبية المستهلكين خلال شهر رمضان، فضلاً عن السلع الرمضانية.

وأوضح أن الوزارة أعدت خطة لمتابعة الأسواق في رمضان تتضمن التأكد من طرح السلال الرمضانية والالتزام بأسعارها المقررة مسبقاً، وكذلك قوائم السلع المثبتة التي تبلغ 3500 صنف يطرح كل منفذ بين 100 إلى 120 صنفاً من السلع الرئيسة الغذائية والاستهلاكية.

وتوقع ارتفاع عمليات الدعم التي ستقدمها منافذ البيع خلال شهر رمضان المقبل، مشيراً إلى أن الاجتماعات المقبلة مع منافذ البيع وتجار السلع ستتناول كيفية التعاون لتوفير خيارات شرائية متنوعة للمتسوقين خلال شهر رمضان .

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل تعقد ان أسعار المدارس الخاصة مبالغ فيها؟

نعم
لا