• الجمعة 10 ربيع الأول 1438هـ - 09 ديسمبر 2016م

اتهام برلماني نيوزيلندي بصدم متظاهرين بسيارته

حجم الخط |


تاريخ النشر: الثلاثاء 12 يوليو 2016

ولينجتون - د ب أ

أفادت وسائل إعلام، اليوم الثلاثاء، بأن نائب رئيس مجلس النواب النيوزيلندي تشيستر بوروز يواجه اتهامات بإصابة امرأتين بعد أن تردد أنه قاد سيارته باتجاه مجموعة من المتظاهرين في مارس الماضي، ومن المقرر أن يمثل بوروز أمام المحكمة في الثاني من أغسطس.

وكان بوروز يقود سيارة برفقة بولا بينيت، وزيرة الحكم المحلي، بعد اجتماع في دائرته في وانجانوي في مارس الماضي عندما اعترضت مجموعة صغيرة من المتظاهرين سيارتهما، احتجاجًا على اتفاق الشراكة عبر المحيط الهادئ.

ونشرت صحيفة «نيوزيلاند هيرالد» مقطع فيديو على الإنترنت تظهر فيه السيارة وهي تتقدم ببطء فيما كان المتظاهرون يقفون أمامها حاملين لافتات.

وقفزت امرأتان إلى الخلف بعد أن لامستهما السيارة على ما يبدو، وصاحت واحدة بصوت عال بينما كانت الثانية تعرج.

وقال بوروز وهو ضابط شرطة سابق ومحامي ووزير سابق لشؤون المحاكم، لوسائل الإعلام إنه يخطط للدفاع عن نفسه في تهمة الإهمال باستخدام سيارة مما تسبب في إصابة.

وفي حالة إدانته فإنه قد يواجه حكماً بالسجن ثلاثة أشهر أو غرامة قدرها 4500 دولار نيوزيلندي (3264 دولاراً أميركياً) وكذلك منعه من القيادة.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا
 
 

هل يتبنى ترامب مواقف أكثر توازناً ،خاصة تجاه الشرق الأوسط، بعد توليه الرئاسة الأميركية ؟!

نعم
لا