• الاثنين 03 جمادى الآخرة 1439هـ - 19 فبراير 2018م

عبر موقع «كووورة»

فهد يعد بالعودة ونور يحذر من الموج الأزرق

حجم الخط |


تاريخ النشر: الأربعاء 09 يناير 2013

دبي (الاتحاد) - قبل انطلاقة مواجهات الجولة الثانية للمجموعة الثانية من “خليجي 21”، ارتفعت حمى الاهتمام بتحديد مصير المنتخبات، خاصة أن الجولة الثانية غالباً ما تكون حاسمة، فالمنتصر في الجولة الأولى يريد التأكيد وحسم الصعود، والمهزوم يسعى إلى التدارك والتعويض، ما يجعل من استطلاع رؤية ورأي النجوم مطلباً جماهيرياً.

موقع “كووورة” التقى فهد المولد لاعب المنتخب السعودي، الذي تعهد بفعل كل شيء هو وبقية رفاقه من أجل إعادة “الأخضر” إلى الطريق الصحيح، وأضاف: “كنا نتمنى إسعاد جماهير الأخضر التي زحفت وراءنا إلى ملعب المباراة، ولكننا لعبنا أمام فريق يعتمد على إغلاق المناطق الدفاعية بكثافة عددية، وهو ما صعب مهمتنا تماماً”. وتابع المولد: “مباراة اليمن ليست سهلة، كما يتوقع البعض، فقد ظهر بمستوى متميز أمام الكويت وأيضاً هو فريق يعتمد على إغلاق دفاعاته، وهو ما سنجد معه صعوبة أيضاً، ولكننا عاقدين العزم على مصالحة جماهيرنا، وتحقيق الفوز في هذه المباراة، واللقاء الثالث أمام الكويت لمواصلة مشوار البطولة والمنافسة على اللقب؛ لأنه الهدف الذي حضرنا من أجله، وجمهور الأخضر لا يرضى سوى بالألقاب”.

من جانبه، أكد نور صبري حارس مرمى المنتخب العراقي، في إطلالة عبر الموقع، أن الفوز على السعودية 2 - 0 في أولى مباريات المجموعة الثانية يجب ألا يكون خادعاً للاعبي “أسود الرافدين”؛ لأن مشوار البطولة مازال في بدايته، وعلى اللاعبين بذل مزيد من الجهد خلال اللقاءات القادمة إذا أرادوا الفوز بلقب البطولة. وأضاف: “بالطبع المنتخب السعودي من المنتخبات القوية والمرشحة للفوز باللقب، والفوز عليه منحنا دفعة معنوية لمواصلة المشوار والرغبة في تحقيق الفوز في اللقاءات القادمة، لكن يبقى المستوى الفني إلى جانب الأداء هو ما يسعد الجمهور العراقي الذي ساندنا في المباراة الأولى”.

وعن لقاء اليوم أمام “الأرزق” الكويتي، قال: “ستكون مباراة قوية جداً؛ لأنها ستجمعنا بحامل اللقب، والأزرق فريق متكامل يضم مجموعة من اللاعبين المتميزين، ولكننا سنسعى لتحقيق الفوز لضمان الوصول إلى الدور قبل النهائي مبكراً خاصة أن المستوى الفني للبطولة جيد، وفي تصاعد مستمر، ونحن لدينا الرغبة في الحصول على اللقب، ولكن ننتظر الحظ ليقف إلى جوارنا في اللقاءات القادمة”.

مقاطعة خضراء وفقدان الثقة في الإعلام

دبي (الاتحاد) - قالت صحيفة “الوطن” السعودية، إن كل محاولات وسائل الإعلام المرئية والمقروءة وحتى الإلكترونية منها، اصطدمت برفض لاعبي المنتخب السعودي الأول لكرة القدم، الإدلاء بأي تصريحات، وكانت ملامح الغضب والاستياء العارم واضحة على وجوه اللاعبين، وسط وجود إعلامي مكثف في مقر إقامة منتخبات المجموعة الأولى بفندق كراون بلازا، الذي شهد للمرة الأولى وضع حاجز بين الإعلاميين واللاعبين وسط حراسات مشددة.

ولم يلتفت المهاجم ناصر الشمراني للنداءات المتكررة للإعلاميين وتحيتهم، فيما اعتذر آخرون بأدب مثل عيسى المحياني وأحمد عطيف ومحمد السهلاوي، في تصرف لم يفعله قائد المنتخب ياسر القحطاني الذي لم يلتفت إلى الإعلاميين أثناء عودته من مطعم الفندق أو يعتذر عن التصريح. وأضافت: “في المقابل استفز مدير المنتخب خالد المعجل الإعلاميين كافة حينما ذكر أن اللاعب السعودي بات يفقد الثقة في الإعلام”،

مؤكداً في الوقت ذاته عدم منعه أو حتى إدارة المنتخب أو إدارة الاتحاد اللاعبين من التصريح، مبيناً أن الخطوة جاءت من اللاعبين تلقاء أنفسهم دون أي إملاءات، مضيفاً: “أنا بدوري حاولت أن أُظهر اللاعبين للتصريحات، حتى أنني للأسف ظهرت أكثر منهم”. وكان تدريب “الأخضر” شهد خروج أسامة المولد مصاباً في يده، وأجرى كشفاً طبياً عقب المران مباشرة، وأشار اللاعب لـ”الوطن” إلى أن “وضعه مطمئن، وسيلعب مباراة اليوم”.

     
 

لا يوجد تعليق لهذا المقال

الإسم
البريد الإلكتروني
عنوان التعليق

التعليق
image  
أدخل النص هنا